أقلام وأراء

السّبت 22 يونيو 2024 9:43 صباحًا - بتوقيت القدس

إسرائيل والنزول عن الشجرة !!

تلخيص

تستعد إسرائيل لرحلة النزول عن الشجرة التي تسلقت قمتها دون ان تحقق اي هدف من اهداف الحرب العسكرية او المدنية ، وبذلك فشلت فشلا ذريعا وهي تشن حربا مدمرة وعدوانية ، كانت تستهدف فقط المدنيين العزل وسط حملة تدمير لكل معالم الحياة بقطاع غزة ..


وبدلا من إعلان الفشل بعد انتهاء العدوان على رفح قريبا ، يحاول الجيش الإسرائيلي الخروج بمظهر المنتصر بادعاء انه قضى على اثنتين من كتائب حماس الاربع وان ما بقي هي كتائب متوسطة الفعالية والنشاط ، وانه سينتقل إلى المرحلة الثالثة التي تركز على قصف اهداف محددة من الجو وعن بعد ..


ان إعلان النصر المبهم هي محاولة اسرائيلية لانهاء الحرب بالطريقة التي ستحاول فيها إقناع الشارع الإسرائيلي والرأي العام انها حققت نصرا كاسحا وانها ازالت خطر امكانية معركة اخرى كمعركة طوفان الأقصى ، وفي حقيقة الأمر تعتبر الخطوة الاسرائيلية بداية للنزول عن الشجرة وإعلان الهزيمة بعد الوصول لقناعة تامة بعدم القدرة على هزيمة حماس والتذرع بضرورة التوجه إلى معركة جديدة في جنوب لبنان .


وهنا نتساءل : هل نجحت إسرائيل بالقضاء على حماس كليا وعزلها عن القطاع ؟


لقد اجاب المتحدث باسم الجيش على هذه الجزئية تحديدا عندما قال : ان حماس هي فكرة وعقيدة وأيديولوجية ومن الصعب هزيمتها لانها في قلوب الناس ..


سؤال آخر يتردد في الأصداء ولطالما لهث نتانياهو خلف اجابته لكنه لم يجدها حتى الان : هل استطاع اعادة كافة المحتجزين ، وهل نجح بايقاف اطلاق الصواريخ والقذائف من قطاع غزة على مستوطنات الغلاف ؟


ان الاهداف الرئيسية التي حددتها اسرائيل منذ بداية الحرب بالقضاء على حماس واستعادة المحتجزين ووقف اطلاق الصواريخ من داخل قطاع غزة لم يتم تحقيقها على الإطلاق وبقيت اسرائيل تمارس حربا فوضوية بلا اهداف وبدون خطط ، وجل اهتمامها الانتقام من الشعب الفلسطيني كرد فعل على معركة طوفان الأقصى ..


من الواضح ان إسرائيل قررت اخيرا النزول عن الشجرة بايعاز أميركي يضمن لها تصوير صورة النصر إلى ابعد مدى ، والحقيقة ان اسرائيل فشلت على كل المستويات لكنها لن تقبل الخروج من رفح إلا وكانها حققت اهداف العدوان ومن هنا تتردد أصداء النصر المبهم وروايات المتحدث بلسان الجيش في محاولة لاقناع الشارع الإسرائيلي ان اسرائيل انتصرت ، لكن وعي هذا الشارع لخسائر اسرائيل والضربات التي تلقاها الجيش لا يمكنه استيعاب حكاية النصر المبهمة وسيصر على اقالة حكومة نتانياهو وعزلها عن المشهد السياسي عاجلا أو آجلا

دلالات

شارك برأيك

إسرائيل والنزول عن الشجرة !!

المزيد في أقلام وأراء

البقاء على قيد الحياة .. التحدي الأكبر في غزة

حديث القدس

الحرب في شهرها العاشر.. لوغاريتمات وألغاز اليوم التالي!

أحمد يوسف

لكي نفهم إسرائيل.. ماذا عن ترويض نتنياهو للجيش والدولة العميقة؟

أحمد أبو الهيجاء

"عاشوراء" الذي نُريد!

عطية الجبارين

الأفارقة.. من الاستعمار إلى محاولات الاندماج ومواجهة العنصرية

مروان اميل طوباسي

أصوات تستغيث وقلوب تئن

بهاء رحال

مَن الذي قال لك أن تكون غزّياً؟

حمدي فراج

النزوح.. معاناة البحث عن الأمان المفقود

ريما محمد زنادة

لن تتم الصفقة

حمادة فراعنة

ضُخّوا الحنان والحب!

فراس عبيد

أعوام تحت الركام .. وغزة ستبقى هنا

حديث القدس

جدّ فوجد.. سيرة الطبيب الإنسان محمود صبيح

محمد زحايكة

تصريحات غير مسؤولة ليس وقتها!

حمادة فراعنة

مجازر غزة.. العرب يجلسون على "دكة المبلغ" !!

عبدالرزاق مكادي

في البقعة المائلة نحو الجنة: بيننا خيمة وتراب

وصال أبو عليا

الألعاب الأولمبية في باريس: تسليط الضوء على النضال الفلسطيني

طافي مهكا

حماس ونزع العباءة الأيديولوجية

محسن صالح

فشل وإخفاق للجيش في 7 أكتوبر أم بعده؟

وسام رفيدي

الأقصى في نصف عام.. هل المسجد أمام مرحلة جديدة من الاعتداء؟

علي إبراهيم

المقاومة الفلسطينيّة الشرسة في غزّة، فاقمت أزمة الإمبراطوريّة الأمريكيّة وحلفائها

عوض عبد الفتّاح

أسعار العملات

الأربعاء 17 يوليو 2024 10:35 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.62

شراء 3.6

دينار / شيكل

بيع 5.11

شراء 5.09

يورو / شيكل

بيع 3.95

شراء 3.9

قرار تجنيد الحريديم.. هل يطيح بحكومة نتنياهو؟

%18

%82

(مجموع المصوتين 68)