أقلام وأراء

الثّلاثاء 28 مايو 2024 8:06 صباحًا - بتوقيت القدس

28 أيار- يوم استقلال جمهورية أذربيجان

تلخيص

28 أيار/ مايو هو يوم استقلال جمهورية أذربيجان، ويحتفل الشعب الأذربيجاني اليوم بذكرى مرور 106 أعوام على إعلان استقلال الدولة.
في 28 مايو عام 1918 تم تأسيس جمهورية أذربيجان الديمقراطية، وهي أول دولة ديمقراطية وقانونية وعلمانية في الشرق الإسلامي. ذلك اليوم مشهود باعتباره تاريخ إنشاء الحكومة ومؤسسات الدولة والقوات المسلحة الأذربيجانية وتنظيم برلمان أذربيجان المنتخب ديمقراطياً، واعتماد العلم الوطني لأذربيجان والسمات الرسمية الأُخرى للدولة. على الرغم من أن جمهورية أذربيجان الديمقراطية لم توجد سوى 23 شهراً، فقد أثبتت مرة أُخرى أن الشعب الأذربيجاني هو أحد الشعوب المحبة للحرية والتقدمية في العالم.

في 18 تشرين الأول/ أكتوبر عام 1991 استعادت أذربيجان استقلالها. في عام 1993 بناء على طلب الشعب عاد حيدر علييف، وهو شخصية اجتماعية وسياسية عظيمة، إلى السلطة السياسية في أذربيجان، وأنقذ أذربيجان في السنوات الأولى بعد استعادة الاستقلال من التفكك والانقلابات والتعسف، ومنح شعبنا حياة جديدة ومزدهرة في أذربيجان المستقلة والقوية.

يتم الاحتفال بيوم 28 أيار/مايو من كل عام باعتباره يوم الاستقلال، و18 تشرين الأول/ أكتوبر باعتباره يوم استعادة الاستقلال في جمهورية أذربيجان.

جهود حيدر علييف في اتجاه الحفاظ على استقلال الدولة لأذربيجان وتعزيزه، يواصلها خليفته المستحق الرئيس إلهام علييف. وعلى مدى السنوات العشرين الماضية، حققت أذربيجان نجاحاً كبيراً في مختلف المجالات، بما في ذلك بناء الجيش والتنمية الاقتصادية والمجالات الإنسانية والثقافية. تمتلك أذربيجان اليوم جيشاً قوياً من حيث المعدات المادية والتقنية والقدرة القتالية. إن التنمية الاقتصادية في أذربيجان وصلت إلى مستوى قياسي عالمي. أذربيجان هي صاحبة المشاريع الاقتصادية ذات الأهمية الدولية. تم بناء خطوط أنابيب النفط والغاز باكو- تبليسي- جيهان، باكو- تبليسي- أرضروم، باكو- سوبسا، بمبادرة من أذربيجان. واليوم فيما يتعلق بأمن الطاقة أصبحت أذربيجان دولة مهمة ليس فقط في المنطقة، بل على المستوى العالمي، وواحدة من مراكز النقل المهمة في العالم. تُعرف جمهورية أذربيجان بأنها دولة يمكنها التأثير على مسار العمليات الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية التي تجري في المنطقة التي تقع فيها. ووفقاً للمصالح الوطنية، يتم التعاون متبادل المنفعة مع معظم أعضاء المجتمع الدولي.

تحت قيادة فخامة الرئيس والقائد الأعلى إلهام علييف، حقق الجيش الأذربيجاني نصراً تاريخياً في الحرب الوطنية التي استمرت 44 يوماً في عام 2020 وفي عملية مكافحة الإرهاب المحلية التي استمرت 24 ساعة في أيلول/ سبتمبر 2023. وانتهى احتلال الأراضي الأذربيجانية الذي استمر قرابة 30 عاماً، وطُرد العدو من أراضينا، وتمت استعادة سيادة جمهورية أذربيجان ووحدة أراضيها بالكامل. وفي أراضينا المحتلة، تم تدمير جميع المدن والقرى، ودمر 65 مسجداً من أصل 67 مسجداً بالكامل، وارتُكبت أعمال تخريب، وأصبح أكثر من مليون من مواطنينا لاجئين ومشردين داخلياً.

وفي الوقت الحاضر، تجري أعمال إعادة إعمار واسعة النطاق في أراضينا المحررة من الاحتلال. يتم تنفيذ برنامج العودة الكبرى لعودة اللاجئين والمشردين إلى ديارهم الأم بحماس ونجاح كبيرين. إن الأعمال التي تم إنجازها في تلك المناطق في فترة قصيرة من الزمن تُظهر قدرة الدولة الأذربيجانية وقوتها والفرص الاقتصادية التي تتمتع بها. وهذا العام هو العام الرابع الذي تحتفل فيه أذربيجان بـ28 أيار/مايو - يوم الاستقلال كدولة منتصرة. واليوم يرفرف علم أذربيجان بفخر في أراضي قراباغ المحررة من الاحتلال، ويتم الاحتفال بيوم الاستقلال في تلك الأراضي أيضًا.

في نوفمبر هذا العام، ستستضيف جمهورية أذربيجان التي استضافت بنجاح العديد من الأحداث الدولية، الدورة التاسعة والعشرين لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (كوب 29)، الذي يُعد أحد أكبر وأهم الأحداث المشتركة بين الدول. انضمت أذربيجان المعروفة بكونها دولة نفط وغاز إلى مكافحة تغير المناخ العالمي من خلال انضمامها إلى اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، وحققت نجاحًا كبيرًا في مجال الطاقة الخضراء. يُعد إنشاء أنواع الطاقة الخضراء ونقل الطاقة الخضراء إلى الأسواق العالمية حالياً من بين المجالات ذات الأولوية في سياسة الطاقة في أذربيجان.

وجّه فخامة إلهام علييف رئيس جمهورية أذربيجان دعوة إلى فخامة محمود عباس رئيس دولة فلسطين للمشاركة في قمة COP29. إن جمهورية أذربيجان التي كانت دائماً وفيّةً للتضامن الإسلامي، دعمت دائماً نضال الشعب الفلسطيني من أجل إقامة الدولة المستقلة، وتعلق أهمية خاصة على تطوير العلاقات مع دولة فلسطين. وأذربيجان إلى جانب حل القضية الفلسطينية على أساس مبدأ الدولتين وفقاً للمعايير القانونية الدولية وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة، وتؤيد إقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

إن افتتاح سفارة دولة فلسطين في أذربيجان (منذ حزيران/ يونيو 2011) ومكتب تمثيل جمهورية أذربيجان في فلسطين (منذ أيلول/ سبتمبر 2023) هو رمز الصداقة والتعاون بين شعبينا وحكومتينا.

ويتم حاليًا بذل الجهود لتطوير التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، بما في ذلك العلوم والتعليم والعمل الشبابي والثقافة والإعلام. تم تصديق ترشيح 25 طالباً وطالبة من دولة فلسطين للدراسة في مرحلتي البكالوريوس والماجستير في المدارس العليا الأذربيجانية في العام الدراسي 2024-2025 ضمن برنامج المنح التعليمية المقدم من حكومة أذربيجان. وفي 10 أيار/ مايو 2024 انضمت جمهورية أذربيجان إلى مشروع القرار المتعلق بـالعضوية الكاملة لفلسطين في الأمم المتحدة كمؤلف مشارك، وصوتت لصالحه أثناء التصويت.

نهنئكم جميعًا بحرارة بمناسبة يوم استقلال جمهورية أذربيجان، وكل عام وأنتم بخير.

دلالات

شارك برأيك

28 أيار- يوم استقلال جمهورية أذربيجان

المزيد في أقلام وأراء

الرد الفلسطيني ..يحرج إسرائيل

حديث القدس

الغطاء الأميركي والفجوة مع المستعمرة

حمادة فراعنة

قارئ التوق أنا

رمزي الغزوي

أزمة نقص المياه.. وإدارتها الناجعة

عقل أبو قرع

إجراءات الاحتلال في الضفة ومخططات التهجير

حسن أبو طالب

وضع إسرائيل على قائمة "قتلة الأطفال".. الأهمية الحقوقية والقانونية

محمود الحنفي

ما بعد استقالتي غانتس وإيزنكوت

راسم عبيدات

المكوك بلينكن

حديث القدس

ونحن نتباهى به

حمادة فراعنة

توقعاتٌ لصيفٍ ساخنٍ على كل الجبهات

بهاء رحال

تداعيات صعود اليمين الشعبوي على الاتحاد الأوروبي والقضية الفلسطينية

مروان اميل طوباسي

استراتيجية الخروج من الحرب

أماني الشريف

ماذا بعد مجزرة النصيرات واستقالة غانتس و"هدوء" الضفة؟‎

هاني المصري

الأولوية لوقف حرب الإبادة وإفشال أهدافها

جمال زقوت

رفح في مرمى الموت !!

حديث القدس

الحرب والغرب، والثقافة

المتوكل طه

استعادة الأسرى الأربعة لن تنقذ نتنياهو من مأزق فشله الاستراتيجي

راسم عبيدات

معركة غزة بين الإنجازات الخارجية والإخفاقات الوحدوية

محسن أبو رمضان

في ذكرى رحيله: غريب عسقلاني باقٍ في ذاكرتنا

نعمان فيصل

بلينكن في المنطقة شريك بزي وسيط

د. أحمد رفيق عوض... رئيس مركز الدراسات المستقبلية في جامعة القدس

أسعار العملات

الأربعاء 12 يونيو 2024 10:08 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.75

شراء 3.73

دينار / شيكل

بيع 5.31

شراء 5.27

يورو / شيكل

بيع 4.07

شراء 4.0

بعد سبعة أشهر، هل اقتربت إسرائيل من القضاء على حماس؟

%14

%86

(مجموع المصوتين 373)