فلسطين

الإثنين 10 يونيو 2024 12:38 مساءً - بتوقيت القدس

ريما حسن... أول فرنسية من أصول فلسطينية في البرلمان الأوروبي

تلخيص

رام الله - "القدس" دوت كوم

فازت ريما حسن، ذات الأصول الفلسطينية، ومرشّحة حزب "فرنسا الأبية" في الانتخابات الأوروبية، لتصبح أول عضو فلسطيني في البرلمان الأوروبي.


وُلِدت ريما حسن في نيسان 1992 في مخيم النيرب للاجئين بالقرب من حلب في سوريا، ووصلت إلى فرنسا مع عائلتها عندما كانت في التاسعة من عمرها.


حصلت على الجنسية الفرنسية عندما كانت في الـ18 من عمرها وحازت على درجة الماجستير في القانون الدولي، وكتبت رسالتها حول الفصل العنصري في جنوب أفريقيا وإسرائيل.


ترشّحت ريما حسن في انتخابات البرلمان الأوروبي عن "حزب فرنسا الأبية اليساري"، وواجهت انتقادات بسبب موقف حزبها الداعم لغزّة، والرافض للحرب الإسرائيلية، وأثارت الجدل باستخدامها شعار "من النهر إلى البحر".


إلى ذلك، أسّست حسن في عام 2019 "مرصد مخيمات اللاجئين"، وهي منظمة غير حكومية متخصّصة في دراسة وحماية مخيمات اللاجئين في جميع أنحاء العالم.


في عام 2023، أسّست مجموعة "أكشين فلسطين فرنسا"، وفي العام نفسه، انضمّت إلى La France Insoumise لخوض انتخابات البرلمان الأوروبي لعام 2024 على قائمة مانون أوبري، ليتمّ انتخابها عضواً في البرلمان الأوروبي كأول فرنسية من أصول فلسطينية تفوز بهذا المقعد.


العائلة والأصول


هي الأصغر بين 6 أطفال، والدتها تُدعى نبيهة (1958-2021) كانت معلمة، بينما والدها عمل ميكانيكياً في سلاح الجو السوري، وقد تم إجبار جدودها، وهما من فلسطين من قرية البروة، على النفي إلى سوريا أثناء قيام "دولة إسرائيل" في أيار 1948 أثناء النكبة.


أمّا جدتها لأمّها، فقد جاءت من عائلة هنانو السورية البارزة، وتزوجت من لاجئ فلسطيني من سلفيت، وبسبب مكانتها البارزة وكونها لاجئة شيوعية فلسطينية، اختارت أن تتخلى عن تراثها وتستقرّ معه في المخيم.


تم انتخابها لعضوية المجلس البلدي للأطفال في عام 2003 في نيور، ودرست هناك في مدرسة إرنست بيروشون الابتدائية، وخلال هذا الوقت، لم تعمل والدتها كمعلمة، وهي مهنتها الأصلية، بل عملت بدلاً من ذلك في المطاعم لإعالة أسرتها.


تم استهداف ريما حسن بخطاب الكراهية أثناء دراستها، بما في ذلك وصفها بإهانات عرقية من قبل زملائها في المدرسة.


وحصلت على البكالوريا العلمية من مدرسة لا فينيس فيرت الثانوية عام 2011، وظلت بلا جنسية حتى سن البلوغ، وحصلت على الجنسية الفرنسية عام 2010.


وتابعت دراسة القانون وحصلت على درجة البكالوريوس، ولهذا أمضت عامين في جامعة إيفري، ثم سنة واحدة في جامعة مونبلييه، حتى عام 2014، أمضت عامًا في لبنان وأكملت درجة الماجستير عام 2016 في جامعة بانتيون السوربون، ركزت على المقارنة القانونية بين جنوب أفريقيا وإسرائيل في رسالة الماجستير في القانون الدولي حول قضية الفصل العنصري.


الحياة العميلة

انضمت ريما حسن إلى المكتب الفرنسي لحماية اللاجئين وعديمي الجنسية (OFPRA) في عام 2016، وبعد 18 شهراً، عملت في المحكمة الوطنية لقانون اللجوء لمدة 6 سنوات حتى عام 2023.


في عام 2019، أسّست منظمة "مرصد مخيمات اللاجئين" غير الحكومية، وفي العام التالي، شاركت في مائدة مستديرة بمناسبة يوم اللاجئ العالمي ، في 20 حزيران.


امرأة ملهمة

وفي عام 2022، خصّصت المندوبية الوزارية للاستقبال والإدماج صورة لها باعتبارها "امرأة ملهمة"، وفي 3 شباط 2023، ألقت كلمة في مجلس الشيوخ الفرنسي في ندوة "إسرائيل-فلسطين: الوضع الراهن" التي نظمتها عضو مجلس الشيوخ عن باريس إستير بنباسا، بالتعاون مع L'Histoire ومركز الأبحاث الفرنسي في القدس، وتناولت مداخلتها قضية الفصل العنصري في المجتمع الإسرائيلي.


العودة للمخيم

في أعقاب هجوم حماس في 7 تشرين الأول 2023، وسط قصف قطاع غزة والهجوم البري الذي شنته إسرائيل، أنهت عقدها مع المحكمة الوطنية لقانون اللجوء ورفضت الموقف الدعوي الذي عرضته منظمة العفو الدولية بشأن قضايا الهجرة .


وبدلاً من ذلك، انتقلت إلى مخيم النيرب للاجئين الفلسطينيين، بالقرب من حلب، "لتكون قريبة من أهلها" وأنشأت مجموعة "العمل من أجل فلسطين فرنسا" على تيليغرام .



الإجراءات السياسية

في آب 2023، شاركت في أيام الصيف التي نظمتها منظمة علماء البيئة إلى جانب مغني الراب ميدين أو السياسي كليمنتين أوتان.


وفي الانتخابات الأوروبية 2024، انضمت ريما حسن إلى قائمة حزب فرنسا الأبية (LFI)، حيث احتلت المركز السابع، وتفسر التزامها السياسي بقائمة الجبهة الدولية بـ "الحاجة الملحة للتحرك السياسي الآن" فيما يتعلق بالوضع في قطاع غزة.


دلالات

شارك برأيك

ريما حسن... أول فرنسية من أصول فلسطينية في البرلمان الأوروبي

رام الله - فلسطين 🇵🇸

مراكشي قبل حوالي 21 ساعة

ابو همزه الفاجر عيب عليك

رام الله - فلسطين 🇵🇸

محسن قبل حوالي 21 ساعة

تاريخ محترم وهذا هو الشعب الفلسطيني ولكن الفت نظر اصحاب المدونه بتصحيح عنوان الحياه العميله الى الحياه العمليه وشكرا

روجرز - الولايات المتّحدة 🇺🇸

w the قبل 3 أيام

إلى أبو حمزة المهاجر، لماذا لا تهاجر إلى الصحراء الكبرى، وتعيش مع سباياك العراة هناك حتى لا يرى أحد وجهك القبيح.

الدار البيضاء - المغرب 🇲🇦

ابو حمزة المهاجر قبل 4 أيام

كاسية عارية لا فائدة ترجى من مؤخرتها العفنة ماسحة لاعقة لاحذية النصارى الكفار .

المزيد في فلسطين

أسعار العملات

الأربعاء 12 يونيو 2024 10:08 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.75

شراء 3.73

دينار / شيكل

بيع 5.31

شراء 5.27

يورو / شيكل

بيع 4.07

شراء 4.0

بعد سبعة أشهر، هل اقتربت إسرائيل من القضاء على حماس؟

%14

%86

(مجموع المصوتين 380)