منوعات

الثّلاثاء 25 يونيو 2024 3:27 مساءً - بتوقيت القدس

الوحدة ترفع خطر الإصابة بالسكتة الدماغية

تلخيص

"القدس" - دوت كوم - شبكة التلفزيون العربي

أظهرت دراسة جديدة نتائج صادمة للوحدة طويلة الأمد، إذ تبيّن أنها يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بأكثر من النصف.


فقد ظهر أن الأشخاص في منتصف العمر، والذين أفادوا باختبارهم مشاعر الوحدة، كانوا أكثر عرضة بشكل ملحوظ للإصابة بالسكتة الدماغية خلال العقد المقبل.


كما لوحظ أن الأشخاص الذين يعانون من الوحدة منذ سنوات، هم في أعلى مستويات الخطر، وفقًا للدراسة التي أجرتها جامعة هارفارد.


العلاقة بين الوحدة والسكتة الدماغية

في التفاصيل، وفي حين ربطت الأبحاث السابقة الوحدة بزيادة خطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية، كشف العلماء في هارفارد أن دراستهم الأخيرة هي من أولى الدراسات التي تتطرق إلى العلاقة بين الوحدة والإصابة بالسكتة الدماغية على المدى البعيد.


ولدراسة هذا الرابط، قام الباحثون بتحليل بيانات من استبيانات شملت أكثر من 12000 أميركي، تتراوح أعمارهم بين 50 وما فوق، بين عامي 2006 و2008.


وبعد أربع سنوات، تم طرح الأسئلة نفسها على المشاركين الـ 8936 الذين بقوا في الدراسة.


وخلال متابعة حتى عام 2018، سجل إجمالي 1237 سكتة دماغية بين جميع الأشخاص المشاركين، ليصل العدد إلى 601 بين أولئك الذين شاركوا في التقييمين.


ووجد الباحثون أن أولئك الذين كانوا يعيشون في وحدة في بداية الدراسة كان لديهم خطر أعلى بنسبة 25% للإصابة بالسكتة الدماغية، مقارنة بأولئك الذين لم يُعتبروا كذلك.


كما كان الخطر أكبر بين أولئك الذين سجلوا درجات مرتفعة من الوحدة باستمرار بزيادة بنسبة 56%، مقارنة بأولئك الذين سجلوا درجات منخفضة باستمرار، وفقًا للنتائج المنشورة في مجلة eClinicalMedicine.


تهديد صحي عالمي

بشأن هذا الموضوع، تقول ييني سو الباحثة المشاركة في الدراسة بجامعة هارفرد: "تعتبر الوحدة بشكل متزايد مشكلة صحية عامة رئيسية. نتائجنا تسلط الضوء بشكل أكبر على سبب ذلك".


وتوضح أن الوحدة "عندما تُعاش بشكل مزمن، تشير إلى أنها قد تلعب دورًا مهمًا في حدوث السكتة الدماغية، التي تُعد بالفعل واحدة من الأسباب الرئيسية للإعاقة الطويلة الأمد والوفيات عالميًا".


وعليه، ترى الدكتورة أنه يجب تقديم المساعدة للأشخاص بناءً على الوحدة التي يعيشونها، لافتةً إلى أن الوحدة تتعلق بشعور الناس بها حتى لو كانوا محاطين بالآخرين. ونبهت إلى أنها تختلف عن العزلة الاجتماعية.


وأضافت: "إذا فشلنا في معالجة مشاعرهم بالوحدة، على المستوى الدقيق والكلي، فقد تكون هناك عواقب صحية خطيرة".


ولدى كبار السن، ترتبط الوحدة بزيادة خطر الإصابة بالخرف بنسبة 50% وزيادة خطر الإصابة بأمراض الشرايين أو السكتة الدماغية بنسبة 30%، فيما تشير الأبحاث الحديثة إلى أن الشعور بالوحدة يزداد أيضًا بين الشباب.


يذكر أنه عام 2023، أعلنت منظمة الصحة العالمية (WHO) أن الشعور بالوحدة يمثل تهديدًا صحيًا عالميًا كبيرًا، وربطت تأثيراتها على الوفاة بما يعادل تدخين 15 سيجارة في اليوم. 

دلالات

شارك برأيك

الوحدة ترفع خطر الإصابة بالسكتة الدماغية

المزيد في منوعات

أسعار العملات

الأربعاء 17 يوليو 2024 10:35 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.62

شراء 3.6

دينار / شيكل

بيع 5.11

شراء 5.09

يورو / شيكل

بيع 3.95

شراء 3.9

قرار تجنيد الحريديم.. هل يطيح بحكومة نتنياهو؟

%19

%81

(مجموع المصوتين 69)