أقلام وأراء

الثّلاثاء 04 أكتوبر 2022 11:19 صباحًا - بتوقيت القدس

التصعيد الاحتلالي يضع المنطقة على أعتاب مرحلة جديدة

حديث القدس
التصعيد الاحتلالي المتواصل والذي يستهدف الكل الفلسطيني والارض والمقدسات يدفعنا الى القول بأن الاوضاع في الضفة والقطاع خاصة والمنطقة عامة تقف على أعتاب مرحلة جديدة من النضال الوطني على طريق الحرية والاستقلال الناجزين.
فكلما صعّد الاحتلال من جرائمه بحق شعبنا وأرضنا وزاد من وتيرة قتله بدم بارد للشبان والاطفال والفتية وحتى النساء وكبار السن، فإن شعبنا لن يستكين ولن يرضخ كما يتصور قادة الاحتلال الذين وفق نظريتهم ومن سبقهم من قادة الكيان بأن الذي لا يأتي بالقوة مع الفلسطينيين فبمزيد من القوة.
ورغم فشل هذه النظرية أو هذا التنظير لقادة الاحتلال فإنه على العكس من ذلك، فكلما صعّد الاحتلال من عملياته الاجرامية، فإن شعبنا ينهض ويقاوم، وهذا ما لا يتعلمه الاحتلال من مراحل النضال الوطني الفلسطيني الذي مر عليه حتى الآن أكثر من قرن من الزمان.
فشعب فلسطين هو شعب الجبارين والمرابطين والمدافعين عن فلسطين وفي مقدمتها المسجد الاقصى المبارك أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين الشريفين. وبدلاً من أن يستفيد الاحتلال من دروس وعبر الماضي سواء على صعيد نضال شعبنا ورفضه للاحتلال الاستيطاني الاقتلاعي، أو على صعيد الدول والشعوب التي تعرضت للاستعمار واستطاعت بفعل نضال شعوبها هزيمة المستعمر وطرده من بلادها شر طردة.
وهذا الامر سيحصل مع دولة الاحتلال إن عاجلاً أم آجلاً، فمصير أي احتلال في العالم مهما بلغت قوته وجبروته وجرائمه، فهو في نهاية الامر الى زوال ولن يكون مصيره سوى الهزيمة والخزي والعار .
وهذا التصعيد الاحتلالي الذي يجابه من قبل شعبنا الأعزل إلا من الايمان بقضيته، هو الذي سيؤدي الى مرحلة جديدة من النضال الذي سيحقق المزيد من المكاسب الوطنية على صعيد التحرر والانعتاق من الاحتلال الغاشم.
فما تشهده الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية من مواجهات وتصد لقوات الاحتلال التي تحاول اخضاع شعبنا وجعله يرفع الراية البيضاء هي التي ستفجر الاوضاع، بل البركان الذي سيقود الى مرحلة جديدة يكون الخاسر الأول فيها هو الاحتلال، الذي لا يعترف بحقوق شعبنا الوطنية، بل ويعمل على تصفية قضيته الوطنية وتحويل الصراع الى مجرد حقوق اقتصادية، أي تحسين الاوضاع الاقتصادية للمواطنين، وهذا سيفشل فشلاً ذريعاً، لأن الكل الفلسطيني سيتحرك لمواجهة التصعيد والمؤامرات الاحتلالية.

دلالات

شارك برأيك على التصعيد الاحتلالي يضع المنطقة على أعتاب مرحلة جديدة

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الجمعة

11- 18

السّبت

8- 15

الأحد

8- 17
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.41 بيع 3.39
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.79 بيع 4.78
  • يورو / شيكل شراء 3.59 بيع 3.58

السّبت 03 ديسمبر 2022 7:05 صباحًا

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً