عربي ودولي

الإثنين 24 يونيو 2024 10:53 مساءً - بتوقيت القدس

بلينكن يؤكد لغالانت دعم الإدارة الكامل لإسرائيل في حربها على غزة

تلخيص

واشنطن - "القدس" دوت كوم - سعيد عريقات

قالت وزارة الخارجية الأميركية، الاثنين إن وزير الخارجية أنتوني بلينكن أكد لوزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت في اجتماعهما يوم الاثنين، التزام الولايات المتحدة الكامل بأمن إسرائيل ودعمها لخططها من أجل هزيمة حركة حماس.


كما أكدت على أهمية أن تضع إسرائيل بسرعة خطة قوية وواقعية لحكم غزة بعد انتهاء الحرب.


وقال المتحدث باسم الوزارة ماثيو ميلر في مؤتمر صحفي إن كبير الدبلوماسيين الأميركيين ناقش أيضًا مع غالانت، الذي يزور واشنطن هذا الأسبوع ويجتمع مع كبار المسؤولين الأميركيين، الحاجة إلى تجنب المزيد من التصعيد في الصراع في غزة وتحسين وصول المساعدات الإنسانية.


وقال ميلر "إننا نتطلع إلى إحراز تقدم في كل هذه القضايا".


وجاء غالانت إلى مبنى وزارة الخارجية قبل لحظات من اجتماعه مع بلينكن (في الساعة الواحدة بعد الظهر (بحسب التوقيت المحلي). ودخل غالانت المبنى بينما كانت مجموعة من المتظاهرين خارج المبنى وهم يحملون العلم الفلسطيني عند دخوله.


ووصف غالانت اجتماعاته في واشنطن، بما في ذلك اللقاء مع بلينكن، بأنها "حاسمة"، بحسب تصريحات صدرت عن مكتبه.


وقال غالانت إن "الاجتماعات التي نعقدها مهمة للغاية ومؤثرة على مستقبل الحرب في غزة وقدرتنا على تحقيق أهداف الحرب وعلى التطورات على الحدود الشمالية ومناطق أخرى".


وطالما حثت واشنطن إسرائيل على صياغة خطة لما بعد الحرب في غزة وحذرت من أن غيابها قد يؤدي إلى الفوضى والفوضى فضلا عن عودة حماس إلى القطاع. وحتى الآن، لم تقدم إسرائيل مثل هذه الخطة بعد.


وقال ميلر "لقد كنا ثابتين تماما على أنه لكي تكون هناك هزيمة دائمة لحماس، يجب أن تكون هناك خطة لما سيحل محلها، وما سيحل محل ذلك يحتاج إلى حكم بقيادة فلسطينية، ويجب أن تكون خطط أمنية واقعية" مكررا أن واشنطن تعارض إعادة احتلال إسرائيل لغزة.


وأضاف أنه لا يوجد حتى الآن اتفاق مع إسرائيل حول هذه القضية حتى لو أبلغت إسرائيل واشنطن بأنها تقترب من إنهاء العمليات القتالية الرئيسية في رفح.


وردا على سؤال بشأن الاحتلال الإسرائيلي لغزة، قال ميلر: "إن إسرائيل تحتل قطاع غزة عمليا في الوقت الراهن، ولكننا لا نريد أن نراهم يعيدون احتلال غزة، ولهذا السبب نواصل الضغط من أجل إيجاد بديل لذلك".


وإلى جانب بلينكن، التقى غالانت مع عاموس هوشستاين وبريت ماكجورك، كبار مستشاري الرئيس الأميركي جو بايدن وكذلك مدير وكالة المخابرات المركزية بيل بيرنز. ومن المقرر أن يجتمع مع وزير الدفاع لويد أوستن يوم الثلاثاء.


وبحث بلينكن مع غالانات مسألة توقيف شحنة أميركية واحدة من الأسلحة تشمل قنابل 2000 رطل، التي قالت الإدارة أنها تحت التقييم، وأنه بات من المحتمل الإفراج عن هذه الشحنة، رغم غضب الإدارة على نتنياهو بسبب اتهامه الإدارة الأميركية بوقف أو إبطاء تصدير الأسلحة.


وكان رئيس وزراء إسرائيل، بنيامين نتنياهو، قد ادعى الأحد، أن انخفاضا ملموسا طرأ على حجم الأسلحة التي تورد إلى إسرائيل من الولايات المتحدة مؤخرا، مشيرا إلى أمله في  إيجاد حل لتلك المسألة قريبا.


وأوضح نتنياهو، في مستهل جلسة الحكومة، أنه يثمن دعم الرئيس جو بايدن والإدارة الأميركية لإسرائيل، منذ نشوب الحرب في غزة في أكتوبر الماضي، إذ قدمت واشنطن دعمها المعنوي، والمادي، من خلال وسائل دفاعية ووسائل هجومية.


لكنه (نتنياهو) ، الذي يواجه ضغوطا عدة بشأن استمرار الحرب، وعدم حل مشكلة الرهائن لدى حماس، أشار إلى أنه "قبل حوالي 4 أشهر، طرأ انخفاض ملموس على حجم الأسلحة المزودة من الولايات المتحدة لإسرائيل، إذ كنا نتقدم على مدار أسابيع طويلة إلى أصدقائنا الأميركيين بطلب إسراع وتيرة الشحنات. وقد قمنا بذلك المرة تلو الأخرى، وعلى أعلى المستويات، وكافة المستويات، وأود التأكيد على قيامنا بذلك في غرف مغلقة وقد تلقينا تفسيرات مختلفة" وهو ما تكذبه الإدارة الأميركية.

دلالات

شارك برأيك

بلينكن يؤكد لغالانت دعم الإدارة الكامل لإسرائيل في حربها على غزة

المزيد في عربي ودولي

أسعار العملات

الإثنين 22 يوليو 2024 10:50 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.69

شراء 3.68

دينار / شيكل

بيع 5.25

شراء 5.23

يورو / شيكل

بيع 4.06

شراء 3.99

قرار تجنيد الحريديم.. هل يطيح بحكومة نتنياهو؟

%24

%76

(مجموع المصوتين 94)