عربي ودولي

الجمعة 14 يونيو 2024 3:19 مساءً - بتوقيت القدس

بايدن لا يتوقع التوصل لاتفاق بشأن وقف إطلاق النار في غزة قريباً

تلخيص

واشنطن- سعيد عريقات - "القدس" دوت كوم

قال الرئيس الأمريكي, جو بايدن ,أمس الخميس , إنه لا يتوقع التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في غزة في أي وقت قريب مع استمرار المذبحة الإسرائيلية وتجويع الفلسطينيين.


وبحسب وكالة أسوشيتد برس، سُئل بايدن في قمة مجموعة السبع عما إذا كان يعتقد أنه سيتم التوصل إلى اتفاق هدنة قريبًا. فأجاب ببساطة: "لا"، وأضاف أنه ما زال "لم يفقد الأمل".


وجاءت تعليقاته بعد أيام قليلة من رد حركة المقاومة حماس على اقتراح وقف إطلاق النار الذي أعلنه الرئيس بايدن علنًا في 31 أيار . وبحسب تقارير صحفية ، فإن نقطة الخلاف الرئيسية هي أن حماس تريد من إسرائيل الالتزام بوقف دائم لإطلاق النار والانسحاب من غزة مقدمًا.


وفي رده على أسئلة مراسل القدس بشأن طبيعة المسائل العالقة بشأن ، وما هي النقاط التي قال وزير الخارجية الأميركية آنتوني بلينكن يمكن جسرها، وأخرى لا يمكن جسرها، قال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأميركية ، ماثيو ميلر ، الخميس :" لن أتحدث عن النقاط، وسأدع الوسطاء يتحدثون عن ذلك. من الواضح أننا كنا على اتصال بشأن ذلك مساء الثلاثاء مع الوسطاء المصريين، وتحدث الوزير مباشرة مع الوسيط القطري رئيس الوزراء أمس خلال لقائه في الدوحة. وهم، يميلون إلى أن يكونوا على اتصال منتظم إلى حد ما مع الجناح السياسي لحركة حماس".


وأضاف "لكن فيما يتعلق بالشكل الذي ستبدو عليه الخطوة التالية من المفاوضات، لا أريد الخوض في ذلك من هنا بخلاف القول إننا ملتزمون بمحاولة المضي قدمًا للتوصل إلى وقف لإطلاق النار. لقد شعرنا بخيبة أمل إزاء الرد الذي جاء من حماس . وكما يقول الوزير - لقد سمعتم بعض الأشخاص الآخرين يقولون - كانت هناك بعض التغييرات المقترحة التي كانت طفيفة إلى حد ما وكانت قابلة للتنفيذ إلى حد ما، ثم كانت هناك بعض التغييرات التي لا نراها قابلة للتنفيذ. ولكن، مع ذلك، نحن ملتزمون بمحاولة المضي قدمًا والتوصل إلى وقف لإطلاق النار لأننا ما زلنا نعتقد أن ذلك في مصلحة جميع الأطراف المعنية".


وتكهن ميلر بشأن موقف حماس : "لا أعتقد أنا شخصياً أن التعليقات أو عدم وجود تعليقات من جانب الحكومة الإسرائيلية كان لها أي علاقة بجوهر رد فعل حماس ، الذي كان يتضمن عددًا من التغييرات التي يمكن أن تؤخر المفاوضات إلى أبعد من ذلك".


وأكد ميلر : "إن التوصل إلى وقف لإطلاق النار أمر ملح. هناك أناس يعانون كل يوم. هناك فلسطينيون يموتون كل يوم نتيجة لهذا الصراع. وهناك رهائن ما زالوا محتجزين. ونرى أن الصراع في شمال إسرائيل يستمر في الوصول إلى مستويات مثيرة للقلق. ونحن نريد معالجة كل هذه القضايا، وأفضل طريقة للقيام بذلك هي من خلال وقف إطلاق النار، ولهذا السبب سنواصل السعي لتحقيق ذلك، ونريد أن يحدث ذلك دون تأخير".


وتضمن الاقتراح الأولي مرحلة أولى بوقف إطلاق النار لمدة ستة أسابيع، وخلال تلك الفترة، سيتم التفاوض على هدنة دائمة ثم تنفيذها في المرحلة الثانية. "واعتقد المسؤولون الإسرائيليون أن اللغة كانت غامضة بما يكفي لتمكين إسرائيل وحماس من الدخول في المرحلة الأولى دون أن تلتزم إسرائيل فعلياً بوقف دائم لإطلاق النار" وفق تقييم موقع ذي تايمز أوف إسرائيل.


وبعد أن طرح بايدن الاقتراح لأول مرة، رفضه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قائلا إنه لن يوافق على وقف دائم لإطلاق النار حتى تحقق إسرائيل أهدافها في غزة، والتي تشمل تدمير حماس. ودفع رفض نتنياهو المتكرر للهدنة الدائمة حماس إلى السعي للحصول على ضمانات أقوى.


وعلى الرغم من رفض نتنياهو لاقتراح بايدن، يواصل المسؤولون الأميركيون الادعاء بأن إسرائيل قبلته، ويحملون حماس كل اللوم في عدم التوصل إلى اتفاق.


في هذه الأثناء، تتواصل حرب الإبادة الجماعية على غزة، حيث ضرب القصف الإسرائيلي مناطق رفح يوم الخميس. وقبل ذلك بيوم، ماتت طفلة فلسطينية تبلغ من العمر ثماني سنوات جوعا بسبب الحصار الإسرائيلي. وكان من المفترض أن يتم نقل الطفلة حنان الزعانين إلى مصر لتلقي العلاج من سوء التغذية الحاد، لكن معبر رفح الحدودي مغلق منذ سيطرة إسرائيل عليه في 7 أيار الماضي.

دلالات

شارك برأيك

بايدن لا يتوقع التوصل لاتفاق بشأن وقف إطلاق النار في غزة قريباً

المزيد في عربي ودولي

أسعار العملات

الإثنين 15 يوليو 2024 11:36 صباحًا

دولار / شيكل

بيع 3.67

شراء 3.65

دينار / شيكل

بيع 5.23

شراء 5.2

يورو / شيكل

بيع 4.04

شراء 3.95

قرار تجنيد الحريديم.. هل يطيح بحكومة نتنياهو؟

%18

%82

(مجموع المصوتين 65)