رياضة

الأحد 24 سبتمبر 2023 10:55 صباحًا - بتوقيت القدس

مانشستر سيتي المنقوص يواصل بالعلامة الكاملة ويونايتد يتنفس الصعداء

لندن - (أ ف ب)

واصل مانشستر سيتي حامل اللقب المنقوص تصدره بالعلامة الكاملة بفوزه على ضيفه نوتنغهام فوريست 2-0، السبت ضمن منافسات المرحلة السادسة للدوري الانكليزي لكرة القدم، فيما وضع مانشستر يونايتد حدًا لمسلسل النكسات وحقّق فوزه الاول بعد أربع هزائم في مختلف المسابقات على حساب مضيفه بيرنلي 1-صفر.


وجاء فوز سيتي السادس هذا الموسم من ست مباريات رغم طرد الاسباني رودري هيرنانديس بالبطاقة الحمراء في الدقيقة 46 بسبب دفعه لاعب الضيوف مورغان غيبس-وايت اثر اشكال بينهما.


وسجّل سيتي هدفيه في الشوط الاول قبل حادثة الطرد عن طريق فيل فودن (7) والعملاق النروجي إرلينغ هالاند (14)، رافعا رصيده في صدارة ترتيب الهدافين إلى 8 أهداف.


ورفع سيتي صاحب ثلاثية تاريخية في الموسم الماضي والذي استهل حملة الدفاع عن لقبه في دوري أبطال أوروبا بفوز مريح على النجم الاحمر الصربي 3-1، رصيده إلى 18 نقطة في صدارة الدوري، فيما تجمّد رصيد نوتنغهام عند 7 نقاط في المركز العاشر.


وقال الاسباني بيب غوارديولا مدرب سيتي "مباراة استثنائية في الشوط الأول. مباراة استثنائية في الشوط الثاني بسبب مرونتنا وعملنا لأننا لعبنا 52 دقيقة بـ 10 مقابل 11، لذلك لم يكن الأمر سهلاً لكننا كنا نلعب بشكل رائع".
وأضاف عن رودي الذي سيغيب عن مباراة ولفرهامبتون في المرحلة المقبلة، إلى امكانية عدم مشاركته أيضا في المواجهة المنتظرة أمام ارسنال "آمل في أن يتعلم رودري. عليه أن يتحكم في مشاعره".
وهذا الفوز الـ 20 تواليًا للسيتي في معقله في جميع المسابقات.


وأجرى غوارديولا بعض التغييرات على التشكيلة التي خاضت مباراة دوري الابطال، فدفع بالسويسري مانويل أكانجي والكرواتي يوشكو غفارديول بدلا من الهولندي ناثان أكي والاسباني سيرجيو غوميس في الدفاع، فيما حلّ البلجيكي جيريمي دوكو مكان البرتغالي برناردو سيلفا الذي تعرّض لكدمة في قدمه في المباراة الاخيرة.


واستعاد غوارديولا خدمات جناحه جاك غريليش الذي تواجد على دكة البدلاء قبل ان يدفع به في الدقيقة 87.
ولم ينتظر اصحاب الارض طويلا لاستعراض عضلاتهم، فتمكن فودن من افتتاح التسجيل بعد تمريرة طويلة رائعة من رودري التي استقبلها كايل ووكر ومررها بلمسة سريعة الى الخلف عند الانكليزي الذي سدّدها مباشرة في شباك الحارس الاميركي مات تورنر (7).


وضاعف سيتي تقدمه بعد 7 دقائق، بفضل هالاند اثر تمريرة ساقطة من فودن، ليسجّل النروجي هدفه التاسع هذا الموسم في مختلف المسابقات (14).
ورفع هالاند رصيده الى 44 هدفًا في 41 مباراة في الدوري الانكليزي منذ الموسم الماضي، بعد انضمامه إليه قادما من بوروسيا دورتموند الالماني.


وطُرد رودري بعدما فقد اعصابه ودخل في مشادة بالايدي مع غيبس-وايت (46).
وكاد النيجيري تايوو أونيي في منتصف الشوط الثاني ان يعيد فريقه الى المباراة من فرصة خطيرة على مرمى الحارس إيدرسون، مما اجبر غوارديولا على اللعب بخمسة مدافعين لتطويل ذيول طرد مواطنه.
وعلق فودن على المباراة "لم يكن الأمر مثاليًا، لكننا أظهرنا جانبًا مختلفًا من أنفسنا اليوم بالصمود وأنا فخور بالفريق".
وعلى ملعب تورف مور، عاد مانشستر يونايتد بثلاث نقاط ثمينة من خارج الديار بعد هزيمتين متتاليتين في الدوري وثلاث في مختلف المسابقات عقب خسارته ايضًا منتصف الاسبوع أمام بايرن ميونيخ الالماني 3-4 في الجولة الافتتاحية لدوري أبطال أوروبا، وذلك على حساب بيرنلي متذيّل الترتيب.
ويدين "الشياطين الحمر" بفوزهم الى البرتغالي برونو فرنانديش الذي سجّل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 45، ليتنفس المدرب الهولندي إريك تن هاغ الصعداء.
وكان يونايتد استهل الموسم بنتائج كارثية بعدما تلقى 3 هزائم في أربع مباريات على يد برايتون (1-3) وأرسنال بالنتيجة ذاتها وتوتنهام صفر-2.
ورفع يونايتد رصيده الى 9 نقاط في المركز الثامن وبفارق 9 نقاط عن سيتي المتصدر، اما بيرنلي فيقبع في المركز الاخير بنقطة يتيمة.
وعانى يونايتد الأمرَين في لحظات عدّة من المباراة، حيث كاد اصحاب الارض ينتزعوا التقدم مبكرا عندما أصاب المهاجم السويسري زكي أمدوني القائم (17).
وحصد لوتون تاون الصاعد حديثًا نقطته الاولى في تاريخ الدوري، لكنه اهدر فرصة كبيرة لخطف الفوز بعد تعادله مع مضيفه ولفرهامبتون 1-1.


وعاد لوتون، صاحب القاع والذي انهى سلسلة من 4 هزائم تواليا إلى بريميرليغ، بعد غياب دام 31 عاما، علما انه يجب العودة إلى 25 نيسان/أبريل 1992 لايجاد نقطة في رصيده في الدوري بفوزه على أستون فيلا 2-صفر.
واكمل الضيوف اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد جان-ريكنر بيليغراد في الدقيقة 39.
ومنح البرتغالي بيدرو نيتو فريقه ولفرهامبتون التقدم في بداية الشوط الثاني (50)، قبل ان يعادل كارتون موريس النتيجة للوتون من ركلة جزاء (65).


وأشاد الويلزي روب إدواردز مدرب لوتون بفريقه "الممتاز" والمسيطر "طوال المباراة" مؤكدا انه "فخور بشكل لا يصدق".
وتابع إدواردز لشبكة سكاي سبورتس "كان ينبغي أن نحصل على ثلاث نقاط لكننا نتطور. سيتوقف الناس عن القول إننا الفريق الوحيد الذي لم يحصد أي نقطة".


وتعادل كريستال بالاس وفولهام سلبًا على ملعب "سيلهورست بارك".
وحقّق ايفرتون فوزه الاول هذا الموسم بعدما تخطى مضيفه برنتفورد 3-1.
سجّل المالي عبدولاي دوكوريه (6) وجيمس تاركوفسكي (67) ودومينيك كالفيرت-لوين (71) لايفرتون، والدنماركي ماتياس ينسن هدف برنتفورد الوحيد.


ورفع ايفرتون رصيده الى اربع نقاط فقط في المركز 15، خلف برنتفورد الثاني عشر بست نقاط.
وتتجه الانظار الاحد الى ديربي شمال لندن بين أرسنال وضيفه توتنهام على ملعب الامارات، فيما يستضيف ليفربول وست هام.

دلالات

شارك برأيك

مانشستر سيتي المنقوص يواصل بالعلامة الكاملة ويونايتد يتنفس الصعداء

المزيد في رياضة

أسعار العملات

السّبت 25 مايو 2024 12:56 مساءً

دولار / شيكل

بيع 3.66

شراء 3.0

دينار / شيكل

بيع 5.18

شراء 5.15

يورو / شيكل

بيع 3.97

شراء 3.95

بعد سبعة أشهر، هل اقتربت إسرائيل من القضاء على حماس؟

%10

%90

(مجموع المصوتين 150)

القدس حالة الطقس