رياضة

الأحد 23 أكتوبر 2022 8:17 صباحًا - بتوقيت القدس

بطولة إيطاليا: ميلان يقسو على رئيسه السابق ويتساوى مع نابولي المتصدر

(أ ف ب) -قسا ميلان على رئيسه السابق باكتساحه فريقه الحالي ضيفه مونتسا 4-1 السبت، وذلك ضمن منافسات المرحلة الحادية عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.
وتقاسم ميلان الأهداف الأربعة في شوطي المباراة، فسجل الإسباني براهيم دياس هدفين في الشوط الأوّل (16 و41) قبل أن يصاب ويخرج، وأضاف آخرين في الثاني بفضل البلجيكي ديفوك أوريغي (65) والبديل البرتغالي رافايل لياو (84). فيما سجل فيليبو رانوكيا هدف مونتسا (70).
وتقدم ميلان، حامل اللقب للمركز الثاني برصيد 26 نقطة متساوياً مع نابولي المتصدر والذي بإمكانه أن يعيد فارق النقاط الثلاث عندما يحلّ ضيفاً على روما الأحد في قمة هذه المرحلة، فيما بإمكان "روسونيري" أن يخسر مركزه في حال فاز أتالانتا الرابع (24) على ضيفه لاتسيو الأحد أيضاً.
وتركزت الأنظار على مباراة مونتسا الذي يرأسه رئيس الحكومة السابق سيلفيو برلوسكوني منذ عام 2018 وضيفه ميلان الذي رأسه الملياردير السابق لثلاثة عقود زاخرة بالألقاب (1986-2017) مع 5 كؤوس في دوري أبطال أوروبا.
وضمن السياق ذاته، قال أدريانو غالياني الذي أدار ميلان طوال حقبة بيرلوسكوني قبل المباراة لشبكة "دازن للبث التدفقي "هما فريقا حياتي. ولدت في مونتسا وقضيت 31 عاماً في ميلان. (...). اليوم، أرى حياتي تتكشف أمام عيني، هي ليست مباراة كرة قدم".
واعتبرت المواجهة بين فريقين يعرفان بعضهما البعض حق المعرفة، إذ تواجها سابقاً في الدرجة الثانية، فكانت الغلبة لـ "روسونيري" في اللقاءات الاربعة في موسمي 1980-1981 مع المدرب ماسيمو جاكوميني و1982-1983 تحت اشراف إيلاريو كاستاغنر.
وهو الفوز الرابع توالياً لميلان في الدوري قبل ثلاثة أيام من استحقاقه الاوروبي الحاسم أمام دينامو زغرب الكرواتي في الجولة الخامسة من مسابقة دوري أبطال أوروبا.
في المقابل، توقف زخم مونتسا الصاعد حديثاً إلى النخبة بتعرضه لهزيمته الأولى بعد ثلاثة انتصارات، منها فوز تاريخي على يوفنتوس 1-صفر، في المباريات الأربع الماضية، ما أبعده عن منطقة الهبوط ليحتل المركز الرابع عشر مع 10 نقاط.
على ملعب سان سيرو، افتتح ميلان التسجيل بعد تمريرة حاسمة من حارسه الروماني سيبريان تاتاروسانو الذي يلعب بدلاً من الفرنسي مايك مانيان المصاب، ومجهود فردي من صانع ألعابه دياس الذي روّض الكرة وتوغل من منتصف الملعب ودخل منطقة الجزاء وسدد أرضية في الشباك (16).
قال الحارس الروماني غامزاً من قناة المشككين في قدرته على سد الفراغ الذي خلفه غياب نظيره الفرنسي "أفضل رد هو دائماً على أرض الملعب وقد أظهرت ما يمكنني فعله الليلة".
وضاعف دياس النتيجة من تسديدة بينية بقدمه اليمنى بعدما تخلص من مراقبه المدافع المخضرم لوكا كالديرولا ( 31عاماً) هزت شباك الحارس ميكيلي دي غريغوريو (41)، في رابع أهدافه في 9 مباريات في الدوري هذا الموسم.
كما بات دياس ثالث إسباني يسجل ثنائية في الـ "سيري أ" بقميص ميلان بعد سوسو (مرتان) وخافي مورينو.
غير أن الحظ أدار ظهره للهداف الإسباني الذي اضطر لمغادرة الملعب بعد تعرضه لاصابة في الدقيقة 53 ليحل بدلاً منه البلجيكي شارل دي كيتيلار.
وتابع ميلان على المنوال ذاته، فأضاف الثالث مع بداية الشوط الثاني بتسديدة من مشارف المنطقة لأوريغي، ليدّون الاخير اسمه في سجل الهدافين للمرة الاولى هذا الموسم بعدما كان مرر كرة الهدف الثاني، قبل أن يقلّص رانوكيا النتيجة إلى 1-3 لمونتسا من ركلة حرة مباشرة رائعة من 25 متراً اصطدمت بالقائم الأيمن وخدعت الحارس (70).
وقضى لياو على آمال مونتسا بالعودة بتسجيله الرابع لفريقه والخامس له في 10 مباريات في الـ "سيري أ" هذا الموسم ليصبح أفضل هداف لميلان أمام الفرنسي أولفييه جيرو.
وعمّق إنتر الذي حقق فوزه الثالث توالياً جراح مضيفه فيورنتينا بفوزه الصعب عليه 4-3 في مباراة ظلت هوية الفائز فيها مجهولة حتى الوقت بدل الضائع.
ورفع إنتر رصيده في المركز السابع إلى 21 نقطة متأخراً بفارق 5 نقاط عن جاره اللدود ميلان، فيما يحتل فيورنتينا الذي لم يفز سوى بمباراة واحدة من العشر الاخيرة في الدوري، المركز الثالث عشر برصيد 10 نقاط.
واضطر سيموني إنزاغي مدرب إنتر للتخلي مرة جديدة عن خدمات مهاجمه البلجيكي روميلو لوكاكو الذي ما زال يتعافى من اصابة، على غرار البرازيلي دالبير، الذي لعب لفيورنتينا بالاعارة، والكرواتي مارسيلو بروزوفيتش وروبرتو غاليارديني.
افتتح فريق "نيراتسوري" الذي خاض اللقاء بالقمصان الصفراء بعد ثلاثة أيام فقط من كشفه عن قميصه الثالث لجماهيره، بعد دقيقتين من صافرة البداية بفضل نيكولو باريلا اثر تمريرة في العمق من الأرجنتينني لاوتارو مارتينيس، ليعود الأخير ويسجل الثاني بعد مرتدة أخرى ومجهود فردي ترجمه بتسديدة بينية بقدمه اليسرى (15).
ونجح "لا فيولا" في تقليص النتيجة بفضل حكم الفيديو المساعد "في آيه آر" الذي أشار إلى ركلة جزاء تسبب بها فيديريكو ديماركو على جاكومو بونافنتورا، نفذها المهاجم البرازيلي أرثور كابرال بنجاح في شباك الحارس الكاميروني أندري أونانا (33).
وترجم فيورنتينا استحواذه على الكرة بنسبة 56 في المئة مع بداية الشوط الثاني إلى هدف التعادل بفضل مهاجمه الفرنسي جوناثان إيكونيه بتسديدة بقدمه اليسرى هزت الشباك بمساعدة العارضة (60)، قبل أن يقدم بعد دقيقة مدرب إنتر على القيام تبديله الاول بإخراج المهاجم الأرجنتيني خواكين كوريا وإدخال نظيره البوسني إدين دجيكو.
غير أن مارتينيس أعاد إنتر إلى المقدمة بتسجيله الثالث بعدما تحصل على ركلة جزاء بعد تمريرة في العمق انفرد على أثرها بالحارس بيترو تيراكيانو الذي أوقعه حين كان يهم بتجاوزه، ليقتص منه الأرجنتيني بنفسه (73)، رافعاً رصيده إلى ستة أهداف هذا الموسم في الدوري.
وفي لحظات جنوني وبينما اعتقد إنتر انه حسم النتيجة لصالحه، سجل صاحب الأرض هدفاً أعاد التعادل بعد ركنية ورأسية من الصربي نيكولا ميلنكوفيتش وجدت مواطنه لوكا يوفيتش الذي نجح في حركة أكروباتية في التسجيل وظهره إلى المرمى (90)، قبل أن يرد رجال إنزاغي بهدف قاتل منحهم النقاط الثلاث سجله الأرميني هنريك مختاريان بعد تمريرة من باريلا (90+5).
وفاز ساليرنيتانا على ضيفه سبيتسيا 1-صفر.

دلالات

شارك برأيك على بطولة إيطاليا: ميلان يقسو على رئيسه السابق ويتساوى مع نابولي المتصدر

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الأربعاء

8- 16

الخميس

8- 16

الجمعة

9- 17
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.39 بيع 3.41
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.79 بيع 4.81
  • يورو / شيكل شراء 3.69 بيع 3.71

الجمعة 27 يناير 2023 7:47 صباحًا

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً