فلسطين

الثّلاثاء 02 أغسطس 2022 7:07 مساءً - بتوقيت القدس

لأول مرة في فلسطين.. إعادة زراعة "بصيلة الفار" في موطنها الأصلي شمال غرب الخليل


رام الله- خاص بـ"القدس"دوت كوم- أكد مدير جمعية الحياة البرية في فلسطين عماد الأطرش لـ"القدس"دوت كوم، أنه جرى ولأول مرة، إعادة زراعة نبتة "بصيلة الفار" المهددة عالميًا بالانقراض بموطنها الأصلي في شمال غرب الخليل، حيث إنها موجودة، ولكونها مهددة بالانقراض، تمت إعادة زراعتها لأول مرة في موطنها الأصلي.


وقال الأطرش: "إن نبتة بصيلة الفار مهددة عالمياً بالانقرض، وتم تحديد مواقع طبيعية لها في فلسطين العام الماضي، في المناطق الواقعة ما بين صوريف ووادي القف شمال غرب الخليل، حيث سلجنا وجود 50 نبتة، وعملنا على إعادة زراعتها في ذات الموطن الأصلي لها، للمحافظة عليها من الانقراض، وهو عمل لم يقم به أحد في السابق".


وأكد الأطرش، "أنه تم شراء البذور الأصلية كذلك، من بنك جيني للبذور في بريطانيا، وتم بعد ذلك إجراء دراسة مسحية هذا العام، للمنطقة الأصلية لتلك النبتة في فلسطين وهي بمناطق صوريف ووادي القف، وسلجنا 50 نبتة منها، وأخذنا كذلك بذورًا وبصيلات منها، إضافة لزراعة البذور التي اشتريناها من بريطانيا في عدة مشاتل ومراكز".


وأشار الأطرش إلى أنه جرى العمل على تجميع بذور نبتة "بصيلة الفار" زأبصالها لأجل زراعتها العام القادم، في المناطق الطبيعية لها.


يشار إلى أن فريق المسح البيئي لـ"بصيلة الفار" في جمعية الحياة البرية يضم: عماد الأطرش، وإبراهيم عودة، بينما شارك بالمسح البيئي كذلك، 12 طالبة وطالبًا من جامعة فلسطين التقنية "خضوري" / فرع العروب –الخليل /تخصص هندسة زراعية/ إنتاج نباتي.


وكانت نتيجة المسح البيئي بأن تم تسجيل ما يقارب خمسين زهرة ما بين مجموع خضري أو في فترة إزهار النبتة في منطقة شمال الخليل "صوريف، وخربة الدير، وواد القف"، وتم تدريب 12 طالبًا وطالبة من جامعة "خضوري" على المسح البيئي وعملوا في هذا المجال في زياراتهم الميدانية.


وتم توفير ما يقارب 800 حبة بذور من "بصيلة الفار" عبر استيرادها من بريطانيا، وتم زراعتها في ثلاث مناطق؛ المناطق الطبيعية بأرضها في المناطق المهمة للتنوع النباتي في غرب الخليل ومنها محمية واد القف، وفي مشتل واد القف التابع لوزارة الزراعة، وفي مركز د. سنا عطا الله للبحث العلمي والمسح الميداني/ جمعية الحياة البرية في فلسطين/ بيت ساحور الإدارة العامة للجمعية، كما تم تجميع بذور من النباتات المزهرة في الطبيعة في الخليل "صوريف، ووواد القف"، وحفظها في مركز د. سنا عطالله للعام القادم/الجمعية.


ووفق الدراسة المسحية، فقد أنبتت البذور في الثلاث المناطق المذكورة في صواني الإنبات مع السماد العضوي، وقواوير خاصة مع تربة خاصة وفي الأرض مباشرة، وكانت نسبة الإنبات 100%.


وأكدت جمعية الحياة البرية على لسان عماد الأطراش، أنه يتم انتظار البذور التي تمت زراعتها بالأرض ومعروفة مواقعها للعام القادم للإنبات، وسيتم تحويل الأبصال من القواوير والصواني اإلى التربة الطبيعية في شهر نوفمبر القادم/تشرين ثاني 2022، كما تم تحديد مواقع الزراعة للعام القادم في المناطق الطبيعية.


وفي الوقت الذي تواجه فيه زهرة "بصيلة الفار" تحديات عديدة، يؤكد القائمون على المسح البيئي لدراسة هذه النبتة على أهمية أهمية منع الزوار من الوصول إليها وإعلان مناطق وجودها رسمياً كمحمية علمية وفق معاير IUCN، والعمل على زيادة حملات التوعية البيئية الجماهيرية حول أهمية وجود الزهرة وعدم التعرض لها عبر جميع تحديات وجودها (الحراثة /الرش بالمبيدات). 

دلالات

شارك برأيك على لأول مرة في فلسطين.. إعادة زراعة "بصيلة الفار" في موطنها الأصلي شمال غرب الخليل

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الأربعاء

11- 17

الخميس

10- 18

الجمعة

11- 18
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.44 بيع 3.43
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.85 بيع 4.83
  • يورو / شيكل شراء 3.58 بيع 3.57

الخميس 01 ديسمبر 2022 6:52 صباحًا

الأكثر قراءة

تصويت

هل تعتقد أن قطر ستحقق نجاحًا باهرًا في استضافتها لكأس العالم؟

27

72

(مجموع المصوتين 991)

الأكثر تعليقاً