فلسطين

الأربعاء 06 يوليو 2022 6:24 مساءً - بتوقيت القدس

صور|| شيرين أبو عاقلة.. على جدار الفصل في بيت لحم بانتظار بايدن

بيت لحم – "القدس" دوت كوم - نجيب فراج – اختار الفنان الفلسطيني الشاب تقي الدين سباتين أن يرد على الانحياز الأميركي، لإسرائيل، في قضية التحقيق بشان أغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة برصاص الاحتلال الإسرائيلي، وعلى زيارة رئيس الولايات المتحدة جو بايدن، إلى بيت لحم، المرتقبة في الخامس عشر من الشهر الجاري على طريقته الخاصة، فقام برسم لوحة جدارية على جدار الفصل العنصري المقام على مدخل المدينة الشمالي والذي من المتوقع أن يمر موكب بايدن من عنده، حيث رسمت اللوحة التي حملت عنوان "خبر حي لا زال على قيد الحياة".


جهد جماعي


وبهذا الصدد يقول الفنان سباتين في مقابلة مع "القدس" دوت كوم، أنه بدأ في رسم اللوحة عند حوالي الخامسة من مساء أمس واستمر بها لنحو ست ساعات وهي بمثابة جهد جماعي مشترك بمساعدة بعض الزملاء الصحافيين والأهم بمساعدة العديد من المواطنين الذين أحبوا شيرين لأنها قريبة إلى قلوبهم، فمنهم من أحضر السلم ومنهم من أحضر الماء  والطعام وغيره.




الشعور بالمسؤولية


وقال: حينما فكرت برسم هذه اللوحة شعرت بالمسؤولية اتجاه شيرين وهي مسؤوليتنا جميعًا، ومع ذلك فإنني أشعر بالتقصير، وما قمت به من مخاطرة عندما اعتليت جدار الفصل العنصري لرسم اللوحة خاصة وأن الجدار  محاطًا بأبراج المراقبة العسكرية، إلا أنن شعرت حينها بالأمان وبالحماية في ظل التفاف المواطنين من حولي وهم يراقبون ما أرسم".


رد شعبي


واعتبر أن اللوحة بمثابة رد شعبي على زيارة بايدن الغير مرحب بها إلى بيت لحم، نظرًا للمواقف الأميركية المنحازة إسرائيل التي توجه بنادقها لصدور الشعب الفلسطيني وهي بالحقيقة من الصنع الأميركي، ومن أجل أن نقول هاهي شيرين رغم أنها قد قتلت فهي حاضرة بقوة وستبقى حاضرة وسيبقى دمها يدين قاتليها.


وقال سباتين: إن مقتل شيرين هو تعبير على مدى الخطورة التي يواجهها الشعب الفلسطيني، فالرصاصة التي أطلقت باتجاه شيرين كانت من الممكن أن تصيب صحافيًا آخرًا أو مواطنًا أو امرأة أو طفلًا، وبالتالي فإنه لا يجوز أن يمر العبور عن الأحداث بهذه الطريقة أي بالتغطية على القاتل.



وأشار إلى أنه لا يعرف شيرين شخصيًا ولكنه يعرفها عن ظهر قلب كما كل الشعب، حيث دخلت كل بيت فلسطيني واقتربت من كل قلب موجوع  أطاح الاحتلال بعزيزه أو بمنزله أو بأرضه، فكانت أيقونة حقيقية بكاها شعبنا بحرقة كبيرة، مستذكرًا أن شرين جاءت إلى معرض فني له أقامه في العام 2016 في قاعة جاليري زاوية بمدينة رام الله واشترت لوحة  منه بعنوان "عزة " واقتنتها.


في مسافر يطا


ولدى الاتصال مع الفنان سباتين البالغ من العمر 34 سنة كان في مسافر يطا حيث يخط جدارية هناك تطوعًا، ويقول: جئت إلى هنا كشكل من أشكال التضامن مع الأهالي المهددين جراء سياسة الاقتلاع والتهجير العنصري.


ويشتهر الفنان سباتين الذي تخرج من الأكاديمية الدولية للفن المعاصر بلوحات فنية مميزة، فسبق أن رسم على جدار الفصل العنصري العديد من اللوحات بينها لوحة الشهيدة رزان النجار تلك الممرضة المتطوعة التي قتلت بنيران إسرائيلية في غزة، وكذلك لوحة عن جورج فلويد وإياد الحلاق، فالأول قتل على يد شرطي أميركي، والثاني قتل على يد جندي إسرائيلي في القدس المحتلة، الأول أسود والثاني يعاني من إعاقة في تأكيد على مدى العنصرية القاتلة التي لا تفرق، كما رسم لوحة عن سلوان والشيخ جراح بعنوان"بيتك إذا لم نسرقه فسنهدمه"، ويختتم حديثه بالقول: إن "العلاقة مع اللوحة علاقة أبدية تتعلق بحياتها".

دلالات

شارك برأيك على صور|| شيرين أبو عاقلة.. على جدار الفصل في بيت لحم بانتظار بايدن

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

السّبت

4- 10

الأحد

3- 9

الإثنين

2- 7
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.44 بيع 3.43
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.84 بيع 4.83
  • يورو / شيكل شراء 3.71 بيع 3.69

السّبت 04 فبراير 2023 7:14 صباحًا

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً