عربي ودولي

الأربعاء 21 سبتمبر 2022 6:19 مساءً - بتوقيت القدس

رئيسي يتهم إسرائيل بممارسة التطهير العرقي

الأمم المتحدة – "القدس" دوت كوم - سعيد عريقات - قال الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي ، اليوم الأربعاء ، في خطابه من على منصة الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث يشارك في الدورة السابعة والسبعين للجمعية الأممية،  إن الولايات المتحدة "داست" على اتفاق طهران النووي مع القوى العالمية في خطاب ألقاه أمام زعماء العالم في الأمم المتحدة.


وأكد رئيسي " إننا لا نسعى للحصول على الأسلحة النووية..لا نسعى إلى صنع أسلحة نووية أو الحصول عليها، ولا مكان لهذه الأسلحة في عقيدتنا". "


ووصف رئيسي العقوبات الأميركية المفروضة على إيران بأن "هذه  العقوبات هي سلاح دمار شامل" مذكرا أن "إيران لم تنسحب من الاتفاق والولايات المتحدة هي التي فعلت ذلك. إيران تريد من الجميع أن يلتزموا بتعهداتهم، وإن مطالبتنا للضمانات تأتي على أساس تجربتنا السابقة، وخروج واشنطن من الاتفاق" مشيرا إلى أن وكالة الطاقة الذرية الدولية قد أكدت مرات عديدة على سلمية برنامجنا النووي الإيراني.


وتأتي كلمة الرئيس الإيراني في الوقت الذي تبدو فيه الأمور مجمدة بشأن الإعلان عن عودة الولايات المتحدة الأميركية للاتفاق الذي خرجت منه إدارة الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب ، في شهر أيار من عام 2018، حيث أن واشنطن صرحت بعد زيارات متعددة للمسؤوليين الإسرائيليين، بمن فيه وزير الدفاع، غانتس، ورئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي ، هالوتا  لواشنطن، في مطلع الشهر الجاري، أن الرد الإيراني على ردها على المشروع الأوروبي، لم يكن إيجابيا، وفي وقت تتأرجح فيه التكهنات بين حتمية العودة الأميركية للاتفاق أو عدمها ، تحت ضغوطات إسرائيل وحلفائها في مجلسي النواب والشيوخ الأميركيين.


وقد تخلت طهران تدريجيا عن القيود التي كانت مفروضة عليها بشأن معدل تخصيب اليورانيوم بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق (2018).


وقال رئيسي ، الذي استلم مقاليد الرئاسة الإيرانية يوم 3 آب 2021، في خطابه الأول أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، ، "لقد داست أمريكا على الاتفاق النووي" كما دعا لمثول الرئيس الأميركي السابق ، ترامب إلى "مواجهة العدالة" لاغتيال القائد السابق لفيلق القدس التابع للحرس الثوري قاسم سليماني في بغداد في شهر كانون الثاني 2020.


"وقال رئيسي أن "النظام العالمي القائم لم يعد يحظى بالدعم وثمة نظام جديد بدأ بالتشكل، وأن منطقة غرب آسيا ترفض العالم القديم، وهي مع التعددية المبنية على العدالة"، " مؤكدا : "إننا نرفض المعايير المزدوجة لبعض الدول"، متابعا: "ندافع عن حقوق الإنسان وحقوق المستضعفين عبر العالم، وأن الشعب الإيراني يعتقد أن الظلم هو من يثير الفتن في المنطقة".


وشدد رئيسي على أن : "إسرائيل تمارس التطهير العرقي بحق الفلسطينيين منذ 70 عاماً وتضع غزة في سجنـ، والكيان الصهيوني الذي يحتل القدس لا يمكن أن يكون شريكا في الأمن".


يذكر أن  الولايات المتحدة  فرضت عقوبات على الرئيس إبراهيم رئيسي "بسبب مشاركته في الإعدام الجماعي لآلاف السجناء السياسيين في عام 1988 ، أي بعد ما يزيد قليلاً عن عقد من الزمن بعد الثورة الإسلامية عام 1979 التي أطاحت بشاه البلاد وأدت إلى نظامها الديني الحالي بحسب الإدعاء الأميركي.

دلالات

شارك برأيك على رئيسي يتهم إسرائيل بممارسة التطهير العرقي

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الثّلاثاء

9- 16

الأربعاء

9- 17

الخميس

10- 17
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.44 بيع 3.43
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.85 بيع 4.84
  • يورو / شيكل شراء 3.62 بيع 3.61

الخميس 08 ديسمبر 2022 8:29 صباحًا

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً