فلسطين

الأربعاء 25 مايو 2022 8:21 مساءً - بتوقيت القدس

الجيش الإسرائيلي يطلق قنابل غاز على بلدة لبنانية عشية احتفالات بذكرى تحرير الجنوب

بيروت - "القدس" دوت كوم - أطلق جنود من الجيش الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، قنابل مسيلة للدموع باتجاه بلدة العديسة جنوب لبنان، عقب رشق شباب السياج الحدودي بالحجارة. 


وعشية احتفالات شعبية بالذكرى 22 لتحرير جنوب لبنان من الاحتلال الإسرائيلي رشق عدد من الشباب السياج الحدودي بالحجارة. 


وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن عشرات المتظاهرين داخل الأراضي اللبنانية ألقوا الحجارة والزجاجات الحارقة على السياج الحدودي قرب منطقة "مسغاف عام" وبلدة المطلة، وقوات الجيش تعمل في المكان.


وتركزت النشاطات اللبنانية المتعددة بشكل خاص في محور العديسة /كفركلا بشرق جنوب لبنان، وتوزعت بين استعراض حاشد للخيول في نقاط مواجهة للمواقع الاسرائيلية ورسم جداريات من وحي المناسبة على الجدار الأسمنتي الفاصل بين لبنان وإسرائيل وسط حشود قدمت من عدة مناطق لبنانية.


كما نظم اتحاد بلديات "جبل عامل" بإشراف النادي اللبناني للدراجات النارية مسيرة دراجات بمحاذاة الخط الحدودي بمشاركة نحو مائة دراجة من مختلف المناطق اللبنانية رفعت الأعلام اللبنانية ورايات (حزب الله).


كما جرى تنظيم احتفال تكريمي للأسرى المحررين من معتقل الخيام الذي اعتمد كسجن من قبل الجيش الإسرائيلي طيلة احتلاله لجنوب لبنان.


وسجلت حركة مكثفة لقوات الأمم المتحدة الدولية العاملة بجنوب لبنان (يونيفيل) التي سيرت دوريات على طول الخط الحدودي بالتنسيق مع الجيش اللبناني.


وقالت المصادر الأمنية لـ ((شينخوا)) إن الجيش الإسرائيلي رفع من حالة استنفار قواته على طول الخط الحدودي مع لبنان وعزز مواقعه بآليات مدرعة ودبابات وكثف من دورياته وأعمال المراقبة بواسطة طائرات مسيرات حلقت على ارتفاع متوسط في أجواء الخط الحدودي مع لبنان.


وذكرت وكالة الإعلام اللبنانية الرسمية أن "عناصر من قوات العدو الإسرائيلي ألقت 5 قنابل مسيلة للدموع على المحتشدين للاحتفال بعيد المقاومة والتحرير عند أطراف بلدة عديسة".


وفي 25 مايو/ أيار من كل عام يحتفل اللبنانيون بانسحاب إسرائيل من أجزاء واسعة من جنوب لبنان عام 2000 بعد أكثر من عقدين على احتلاله. 


وما تزال إسرائيل تحتل مزارع شبعا وتلال كفر شوبا وجزء من قرية الغجر اللبنانية.


والأربعاء، قال وزير الدفاع في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية موريس سليم إن "اللبنانيين يتطلعون إلى اليوم الذي يتحرر فيه ما تبقى من أرضنا المحتلة حتى تكتمل فرحة التحرير باسترجاع كامل الأرض اللبنانية المحتلة". 


وكان مجلس الوزراء اللبناني اتخذ قرارا يقضي بأن يكون عيد التحرير المحدد في 25 مايو من كل عام يوم عطلة رسمية في لبنان. ويتزامن هذا التاريخ مع انسحاب آخر جندي إسرائيلي من جنوب لبنان العام 2000 بعد احتلال استمر منذ العام 1978.


دلالات

شارك برأيك على الجيش الإسرائيلي يطلق قنابل غاز على بلدة لبنانية عشية احتفالات بذكرى تحرير الجنوب

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الجمعة

11- 18

السّبت

8- 15

الأحد

8- 17
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.41 بيع 3.39
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.79 بيع 4.78
  • يورو / شيكل شراء 3.59 بيع 3.58

السّبت 03 ديسمبر 2022 7:05 صباحًا

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً