أقلام وأراء

الأحد 27 نوفمبر 2022 10:54 صباحًا - بتوقيت القدس

حديث القدس::: تعزيز صمود المواطنين أولاً


لا شك بأن تعزيز صمود المواطنين الفلسطينيين فوق ارضهم هو جزء جوهري وأساسي في مواجهة المرحلة المقبلة، التي تتسم بتصعيد احتلالي غاشم ضد شعبنا وأرضه ومقدساته، في محاولة بائسة من قبل دولة الاحتلال وقطعان المستوطنين لارغامه على الرحيل والتهديد بذلك علنا خاصة من قبل قادة اليمين الاسرائيلي المتطرف والذي سيكون جزءا اساسيا من حكومة الاحتلال القادمة برئاسة نتنياهو الذي دفع بسن قانون القومية العنصري والذي اوقف محادثات السلام ويرفض استئنافها وفقا للاتفاقيات الموقعة رغم انها لا تنصف شعبنا، واستنادا  للقرارات الدولية المتعلقة والخاصة بالقضية الفلسطينية.
فتهديدات اليمين الاسرائيلي المتطرف والعنصري بالعودة الى سياسة الاغتيالات ضد ابناء شعبنا وقيادته، وكذلك ضم الضفة الغربية للكيان الاسرائيلي وهدم المسجد الاقصى المبارك واقامة الهيكل المزعوم مكانه،  وتصعيد سياسة هدم منازل الفلسطينيين ودعم الجمعيات الاستيطانية وفي مقدمتها الجمعيات التي تستهدف الارض والمنازل والمقدسات الفلسطينية والمسيحية في القدس، يعني ان الايام  القادمة ستكون هجومية من قبل الحكومة اليمينية القادمة ، الامر الذي يتطلب من الكل الفلسطيني اعداد العدة لمواجهة هذه المرحلة التي تستهدف الكل الفلسطيني ليس فقط في الضفة بما فيها القدس وكذلك ضد قطاع غزة بل وأيضا ضد شعبنا في الداخل الفلسطيني حيث هدد بن غفير وحليفه في الانتخابات الاخيرة، بتهجير فلسطينيي الداخل ، والعمل على تهويد الجليل والنقب ومصادرة اراضي المواطنين العرب هناك واتخاذ اجراءات وقرارات ضدهم  لارغامهم على الرحيل عن ارض الآباء والأجداد والتي رويت بدماء الشهداء .
فإعداد العدة لمواجهة التطرف والعنصرية الاحتلالية القادمة تستوجب اول ما تستوجب انهاء هذا الانقسام المدمر والمخزي والذي ألحق أفدح الاضرار بالقضية ، بل ان دولة الاحتلال تستغل ذلك لتوسيع وتصعيد اعتداءاتها وتنفيذ مخططات التوسع الاستيطاني وتهويد القدس وضم ما يمكن ضمه من الارض الفلسطينية.
ومع قدوم حكومة اليمين الاسرائيلي والعنصري، فإن مواجهة ذلك لا تتم فقط من خلال ما هو قائم الآن بإصدار بيانات الشجب والاستنكار ومطالبة المجتمع الدولي بالضغط على دولة الاحتلال بل من خلال اجراءات عملية على الارض من ابرزها كما ذكرنا سابقا تعزيز صمود المواطنين فوق اراضيهم، وتجسيد ودعم الوحدة الميدانية لأبناء شعبنا الذي جسدها ويجسدها في اكثر من واقعة في مواجهة قوات الاحتلال وقطعان المستوطنين.
ان ما ينتظر شعبنا وقضيته الوطنية هو  الأشد عداء وضراوة وانتهاكات لكل القوانين والاعراف الدولية، وعلى الجميع  القيام بواجبه الوطني في مواجهة ذلك قبل فوات الاوان وعندها لا ينفع الندم مطلقا.

دلالات

شارك برأيك على حديث القدس::: تعزيز صمود المواطنين أولاً

شارك دون الحاجة الى التسجيل.

يرجى التعليق باللغة العربية.

فريق عمل القدس دوت كوم

مشاركات القراء

إشترك الآن النشرة البريدية آخر الأخبار من القدس دوت كوم
By signing up, you agree to our Privacy Policy
طقس القدس

الأربعاء

8- 16

الخميس

8- 16

الجمعة

9- 17
أسعار العملات
  • دولار أمريكي / شيكل شراء 3.39 بيع 3.41
  • دينار أردني / شيكل شراء 4.79 بيع 4.81
  • يورو / شيكل شراء 3.69 بيع 3.71

الجمعة 27 يناير 2023 7:47 صباحًا

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً