الانجيلزي في جلسته الثانية.. يحي الآمال والاحياء يخيب بعضها !