بتنظيم من بلدية الخليل واتحاد الجمعيات التعاونية...الحمدالله يفتتح مهرجان الزيتون الثالث

559
بتنظيم من بلدية الخليل واتحاد الجمعيات التعاونية...الحمدالله يفتتح مهرجان الزيتون الثالث
بتنظيم من بلدية الخليل واتحاد الجمعيات التعاونية...الحمدالله يفتتح مهرجان الزيتون الثالث

الخليل – مراسل القدس الخاص-افتتح امس الدكتور رامي الحمد الله رئيس الوزراء مهرجان الزيتون الثالث الذي تنظمه بلدية الخليل واتحاد الجمعيات التعاونية الزراعية بمشاركة وزراء الحكومة والدكتور داود الزعتري رئيس بلدية الخليل وكامل حميد محافظ الخليل وسليم المصري رئيس اتحاد الجمعيات التعاونية الزراعية و لفيف من الشخصيات الرسمية والأهلية في قاعة بلدية الخليل

وبعد ان قص رئيس الوزراء شريط الافتتاح رحب الدكتور الزعتري بالحكومة ورئيسها والحضور مثمنا موقفها في عقد جلسة مجلس الوزراء في مدينة الخليل لدراسة احتياجات المحافظة والإطلاع عن كثب على واقع الاشكاليات التي تواجهها .

وقال الدكتور الزعتري في كلمته الترحيبية ان هذا مهرجان رسالة عنوانها تجذر الفلسطينيين بأرضهم والحفاظ عليها ومواجهة كل اشكال الاستيطان ونهب الارض ومصادرتها والاعتداءات على هذه الشجرة التي باتت شعارا للصمود والتصدي لسياسات الاحتلال الاسرائيلي ومستوطنيه

وأضاف رئيس بلدية الخليل ان دعم القطاع الزراعي هو جزء لا يتجزأ من مفهوم الصمود وتوفير كل اشكاله للمزارعين وواجب ملقى على عاتق الجميع حكومة ومؤسسات ومواطنين تعتبره بلدية الخليل قطاعا مهما حيويا تعمل بجدية للمساهمة ضمن الامكانات المتاحة لدعم هذا القطاع و تنميته

ثم تحدث الدكتور الحمد لله مقدما التحية لمحافظة الخليل ومؤكدا اهتمام الحكومة بقضاياها والشعور بما تواجهه من انتهاكات وسياسات احتلالية ظالمة وأكد على توجه الحكومة لبحث ومناقشة كافة الاحتياجات في المحافظة السياسية والتعليمية والاقتصادية والزراعية والثقافية والصحية خلال جلسة الحكومة المنعقدة في المدينة وتمنى الخروج بقرارات تحقق الهدف المنشود بدعم المحافظة وتطوير قطاعاتها المختلفة .

وهنأ رئيس الوزراء شعبنا بتحرير الاسرى مبينا ان القيادة تنظر الى ملف الاسرى كأحد اهم الاولويات وان الافراج عن جميع الاسرى هو الهدف الاسمى الذي تسعى القيادة الفلسطينية بكل اركانها وعلى رأسها السيد الرئيس محمود عباس لتحقيقه في القريب العاجل

ونفى الدكتور الحمد لله اي ربط بين الاستيطان وتحرير الاسرى واصفا ذلك بالهراء والشائعات الرخيصة مؤكدا على ان كل الاستيطان بجميع اشكاله غير شرعي وغير قانوني وسيزول كليا و لن يبقى على هذه الارض إلا اصحابها .

وفي كلمة المحافظة ركز المحافظ حميد على واقع المدينة السياسي و خاصة البلدة القديمة منها واصفا ما تقوم به سلطات الاحتلال والمستوطنون من اعتداءات على ممتلكات الفلسطينيين ومصادرتها معبرا عن سعادته لتنظيم مثل هذه المهرجانات التي من شأنها ان تعزز صمود الفلسطينيين و تؤسس للنهوض بالاقتصاد الوطني والتنمية المحلية

ومن جانبه ابدى المصري اعتزازه بالدور الريادي الذي تقوم به بلدية الخليل في مجال دعم القطاع الزراعي والتعاون مع مؤسساته مؤكدا على الاستمرار بإقامة هذه المهرجانات التي تعتبر اعراسا فلسطينية تعمل على تعزيز صمود وثبات وتواجد المواطنين على الارض الفلسطينية ودعم المنتج الفلسطيني كونه القطاع المشغل الرئيس للاقتصاد الوطني الذي يساهم في تشغيل الايدي العاملة .

وقبل اختتام المهرجان قدم فياض فياض مدير عام اتحاد الجمعيات التعاونية الزراعية شكره وتقديره لمؤسسة (واي افكت ) الداعمة لتنظيم المهرجان اضافة لنشاطاتها في المجال الزراعي والمساعدة في تنميته

وبعدها تجول رئيس الوزراء و الحضور في اروقة المهرجان واستمعوا خلالها الى الاحتياجات والمطالب والإشكاليات التي تواجه الجمعيات والمزارعين المشاركين في المهرجان بمنتجاتهم من الزيتون ومشتقاته .

559
0

التعليقات على: بتنظيم من بلدية الخليل واتحاد الجمعيات التعاونية...الحمدالله يفتتح مهرجان الزيتون الثالث