مقتل 16 قتيلا بينهم 12 في هجوم على محلات للمشروبات الكحولية في بغداد

631
منطقة زيونة حيث وقعت عمليات القتل
منطقة زيونة حيث وقعت عمليات القتل

بغداد -القدس دوت كوم- قتل 16 شخصاً في اعمال عنف متفرقة في العراق الثلاثاء، بينهم 12، قتلوا بعدما شن مسلحون هجوما باسلحة مزودة بكواتم للصوت على محلات لبيع المشروبات الكحولية، في منطقة زيونة في شرق بغداد.

وقال مصدر في وزارة الداخلية، لوكالة "فرانس برس": ان "اربع سيارات رباعية الدفع، وصلت الى زيونة عند الساعة 19,30 (16,30 ت غ) وترجل منها مسلحون دخلوا محلات بيع المشروبات الكحولية المتلاصقة، وقاموا بقتل 12 شخصا فيها".

واضاف المصدر ان "الهجوم وقع بعدما تمكن المسلحون من مهاجمة نقطة تفتيش قريبة، للشرطة، حيث قاموا بتقييد ايادي عناصر الامن المتواجدين عندها، من دون ان يلحقوا بهم اذى".

واكد مصدر طبي رسمي "لفرانس برس" حصيلة الهجوم.

ويعتبر بيع الكحول في العراق من الاعمال الخطرة، حيث غالبا ما يتعرض الباعة ومحالهم التجارية الى هجمات بالاسلحة الرشاشة والعبوات الناسفة.

ولا يزال القليل من محال بيع الخمور في بغداد، التي تعود الى ما قبل العام 2003، تعمل في هذه التجارة.

وفي اعمال عنف اخرى اليوم، قتل اربعة اشخاص، بينهم طفل، واصيب 14 بجروح في هجمات متفرقة، بينها سيارة مفخخة.

وقال النقيب زياد طارق، من شرطة الفلوجة (60 كلم غرب بغداد): ان "مسلحين مجهولين اغتالوا بالرصاص، احد عناصر الصحوة، وشقيقه امام منزلهما في منطقة عامرية الفلوجة شرق المدينة".

واكد طبيب في مستشفى الفلوجة تلقي جثتي الضحيتين.

وفي هجوم آخر في الموصل (350 كلم شمال بغداد)، قال الملازم اول خالص العلي من الجيش: ان "طفلا قتل واصيب 14 مدنيا بجروح، في انفجار سيارة مفخخة مركونة عند مقر للجيش، في حي القدس في شرق الموصل".

واكد الطبيب في مستشفى الموصل معتز الملاح، الحصيلة ذاتها.

وفي بعقوبة (60 كلم شمال شرق بغداد)، قالت مصادر امنية وطبية، ان مسلحين مجهولين اغتالوا عبد الرحمن البدري، احد منظمي التظاهرات في محافظة ديالى، قرب منزله في منطقة جبينات الواقعة الى الشمال من بعقوبة.

وقتل نحو 130 شخصاً، واصيب العشرات بجروح، في هجمات متفرقة في العراق، منذ بداية شهر ايار/مايو الحالي، بحسب مصادر امنية وطبية.

631
0

التعليقات على: مقتل 16 قتيلا بينهم 12 في هجوم على محلات للمشروبات الكحولية في بغداد