محامي عرفات جرادات يروي لـ" القدس" كيف بدا الاسير قبيل إستشهاده

6
3934
الشهيد عرفات جردات
الشهيد عرفات جردات

رام الله-القدس دوت كوم، محمد ابو الريش- أكد المحامي كميل الصباغ، محامي الاسير الشهيد عرفات جردات، الذي التقاه يوم الخميس الماضي في المحكمة (قبل يومين من استشهاده)، ان الاسير جرادات بدا مجهدا حين عرض على المحكمة لتمديد توقيفه، وبحالة نفسية سيئة، وشكا من الالام، وانه (المحامي) طلب من المحكمة عرض الاسير جردات على طبيب السجن لاجراء فحوص له للتأكد من سلامة وضعه الصحي.

وكان الأسير جرادات اعتقل بتاريخ 18-2 (يوم الاثنين) وقدم الى المحكمة يوم الخميس (21-2 ) واستشهد يوم الجمعة بتاريخ 23-2، كما اوضح محامه الصباغ، وهو محام يعمل ضمن طواقم وزارة شؤون الاسرى.

وقال المحامي الصباغ، في حديث لـالقدس دوت كوم، بأن الاسير جرادات، كان يعاني من آلام في ظهره، نتيجة نتيجة اجباره على الجلوس على كرسي التحقيق لساعات طويلة، علما انه يعاني من ديسك في الظهر، وكان في المحكمة يجلس امام القاضي وهو منحني الظهر.

واشار الصباغ الى انه تم عرض الشهيد جردات، للفحص الطبي قبل التحقيق (كما قال له) الا ان الاسير جرادات كان يظهر في المحكمة بحالة نفسية سيئة نتيجة التحقيق، وانه سأله (محاميه) عما اذا كان سيطول بقائه في الزنازين.

واوضح الصباغ انه طلب من القاضي الاسرائيلي، ضرورة عرض الاسير جرادات على طبيب السجن مرة اخرى، واجراء الفحوصات الازمة له، للتأكد من سلامة وضعه الصحي، بعد ان بدت عليه علامات الاجهاد والخوف مشيرا انه (المحامي) لا يعرف اذا ما تم اجراء اي فحوصات للاسير جردات بناء على ذلك.

وحول تواجد الشهيد جردات في سجن مجدو، قال المحامي الصباغ بأنه من المستبعد نقل أسير قيد التحقيق الى السجن قبل انتهاء التحقيقات معه. موضحا ان هناك قسما للعملاء" غرف العصافير" في سجن مجدو وعليه فانه من الممكن ان يكون تم نقل الاسير جردات لغرف العصافير حين استشهد.

و افاد المحامي الصباغ، ان سلطات الاحتلال كانت تتهم الاسير جرادات بالقاء الحجارة، والزجاجات الحارقة على قوات الاحتلال، وفقا لما ذكره القاضي الاسرائيلي، وان الشهيد جردات "كان قد اعترف بأنه القى الحجارة، مرتين واحدة منها وقعت عام 2006".

3934
6

التعليقات على: محامي عرفات جرادات يروي لـ" القدس" كيف بدا الاسير قبيل إستشهاده