ندوة حول الضغوط النفسية التي تواجه الطالبات المتزوجات في جامعة الأقصى في غزة

182

غزة- القدس من محمد الأسطل - أكد الدكتور نعمات علوان عميد كلية التربية في جامعة الأقصى في غزة على أهمية التوافق النفسي لدى الطالبات المتزوجات من أجل التخفيف من حدة الضغوطات النفسية التي تواجهن، موضحا أن التوافق النفسي للفرد يقوده إلى التوافق الاجتماعي والراحة الاجتماعية. جاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها وحدة الإرشاد والدعم النفسي في قسم علم النفس في كلية التربية بالجامعة حول ضغوط الحياة لدى الطالبات المتزوجات وأثرها على التحصيل الدراسي في قاعة لمؤتمرات، بحضور عدد كبير من الطالبات ومجموعة من أعضاء هيئة التدريس والباحثين في الجامعة.
وحذر علوان من خطورة الحصار الإسرائيلي المفروض على الشعب الفلسطيني، مؤكدا أن استمراره يفاقم المشكلة ويزيد من الضغوط النفسية على الأفراد والأسر، خصوصاً الطالبات المتزوجات لكثرة الأعباء المفروضة عليهن.
ودعا إلى عقد مثل هذه الندوات التي لها أهمية كبيرة على الحياة الأكاديمية في الجامعة. وقال علوان: "جميع فئات الطلبة هم موقع اهتمام إدارة الجامعة، لذلك اهتمت الندوة العلمية بموضوع الطالبات المتزوجات والعوامل المؤثرة على تحصيلهم الدراسي"، مستعرضاً أبرز الضغوط النفسية وآثارها النفسية على الفرد والأسرة.
من جانبه تناول الدكتور إبراهيم النجار في كلمته الجانب الشرعي للندوة، إذ تناول السعادة الزوجية وأسبابها من وجهة نظر دينية.

182
0

التعليقات على: ندوة حول الضغوط النفسية التي تواجه الطالبات المتزوجات في جامعة الأقصى في غزة