من نحن

مقرها في القدس وتوزع في جميع أنحاء الأراضي الفلسطينية والشرق الأوسط

تدار من قبل
زياد ابو الزلف - رئيس مجلس الإدارة
وليد ابو الزلف - رئيس التحرير
ماهر الشيخ - مدير التحرير
هاني عباسي - المدير المالي والإداري

النشأة
تأسست صحيفة "القدس" اليومية - الاقدم والاوسع انتشارا في فلسطين - عام 1951، على يد عميد الصحافة الفلسطينية المرحوم الاستاذ محمود ابو الزلف، وكانت تصدر في حينها باسم "الجهاد". وفي آذار عام 1967، قبل حرب حزيران، تغير اسم الصحيفة الى "القدس" لكنها توقفت عن الصدور بسبب الحرب، وعادت للقراء في تشرين الثاني من عام 1968

ادارتها
بعد رحيل عميد الصحافة الفلسطينية المؤسس الاستاذ محمود ابو الزلف، يترأس مجلس ادارتها نجله زياد ابو الزلف، ونجله وليد ابو الزلف رئيسا للتحرير، ماهر الشيخ مدير التحرير، هاني العباسي مدير المالي والاداري، ويعمل لدى القدس طاقم مميز ذو خبرة واسعة كل في مجاله، مقسمين الى دوائر مختلفة، يصل عددهم الى 120 موظفاً وموظفة، موزعين على 8 أقسام.

التطور
تدرجت القدس في عدد صفحاتها من 4 عند بداية صدورها حتى وصلت حاليا الى 36 صفحة و كثر، منها 12 صفحة ملونة، بينما يجري العمل على زيادة الصفحات الملونة الى عشرين صفحة.

ريادة
تميزت القدس منذ تأسيسها بمواكبة التكنولوجيا أولاً بأول؛ فبعد أن كانت تطبع في مطابع تجارية، أصبحت عام 1958 تطبع في مطابع الصحيفة الخاصة. ففي عام 1958 كانت مطبعة القدس الاولى من نوعها في المنطقة (Hot-Metal type-setting machine)، قبل ان يتم تحديثها الى (Duplex printing press). وفي عام 1983 تم ادخال ماكنات طباعة متطورة ( Web Offset printing press). ومنذ سنوات قليلة شهدت "القدس" ثورة تكنولوجية في عالم طباعة الصحف، حيث ادخلت نظام (Direct to plate) المشهود له في طباعة الصحف.

اقسام متطورة
كانت القدس سباقة في ادخال الكمبيوتر في مونتاج الصفحات واستقبال الاخبار والصور من وكالات الانباء والمراسلين، ومنذ سنوات شهدت الصحيفة ثورة تكنولوجية بادخا ها الانترنت عبر احدث خطوط الميكرويف والالياف الضوئية.
ولدى الصحيفة الآن، اسطول ضخم من أجهزة "Apple" التي يعمل عليها معظم موظفي الصحيفة حيث لديها اكثر من عشرة سيرفرات تم خصيص كل واحد لعمل خاص بعضها مخصص لوكالات الانباء، على انها تعمل جميعها ضمن نظام داخلي محوسب "Rapid browser"، والذي يعتبر من احدث الانظمة المستخدمة عالمياً.

الاوسع انتشارا
حسب استطلاعات الرأي المحايدة، تعتبر القدس صحيفة فلسطين الاولى دون منازع حيث اظهرت استطلاعات لجهات مستقل أن اكثر من 80% من القراء يفضلون القدس على غيرها اضافة الى موقع الكتروني للصحيفة احتل رقم 41عالمياً.