الإفراج عن الأسير نوفل عبد الغني بعد اعتقال دام 20 عاماً

طولكرم- أفرجت سلطات الاحتلال مساء اليوم الخميس، عن الشاب نوفل عبد الغني من بلدة صيدا شمال طولكرم بعد اعتقال دام 20 عاماً في سجون الاحتلال.

ونُظم في ساحة مدرسة البلدة احتفالاً لاستقباله بحضور اياد الجراد امين سر حركة فتح بطولكرم وممثلين عن نادي الأسير وهيئة شؤون الأسرى والمحررين والمئات من أهالي البلدة والبلدات والقرى المجاورة، وأعرب الأسير المحرر عن حزنه لبقاء آلاف الأسرى داخل سجون الاحتلال.

وقال، إن اوضاع الأسرى في سجون الاحتلال صعبة جراء ممارسات إدارات السجون بحقهم، مطالباً بالتضامن الرسمي والشعبي مع الأسرى حتى يتم الإفراج عنهم.

وشدد عبدالغني على مطالب الحركة الأسيرة بتوحد أبناء شعبنا لتحقيق أهدافه بنيل الحرية والاستقلال.