محمد حسين دياب الدويك

بمزيد من الحزن والاسى وايماناً بقضاء الله وقدره تنعى ارملة الفقيد وولده مهدي وبناته وازواجهم وأشقاؤه حسن «أبو كفاح » في السعودية وابناؤه وبناته واسامة «أبو صالح » وولده صالح وبناته وأبناء المرحوم الحاج جميل دياب وعلاء ومعاوية ومعتز وبناته وابناء العم جميعاً وعموم آل الدويك في الوطن والمهجر ينعون فقيدهم المرحوم بإذن الله تعالى

محمد حسين دياب الدويك "ابو مهدي"

الذي انتقل الى رحمته تعالى أمس الثلاثاء 6-4-2021 عن عمر يناهز 73 عاماً نحسبه صالحا ولا نزكي على الله أحدا. وسيشيع جثمانه الطاهر اليوم بعد صلاة الظهر من المسجد الاقصى المبارك الى مقبرة اليوسفية في باب الاسباط. تغمد الله الفقيد بواسع رحمته واسكنه فسيح جناته. تقبل التعازي للرجال في برج اللقلق في البلدة القديمة وللنساء في بيت الفقيد اليوم فقط. (بعد العصر).