وفد دبلوماسي برازيلي يصل إسرائيل الأحد

ترجمة خاصة بـ"القدس"- يصل الأحد وفد دبلوماسي برازيلي إلى إسرائيل، في زيارة ستستمر أياماً، ومن دون أن يتعرض الوفد للعزلة، بالرغم من أن الخوف من السلالة البرازيلية المتحورة التي توصف بأنها خطيرة.

وبحسب موقع "واي نت" العبري، فإن الزيارة ستركز على قضية مكافحة فيروس كورونا، وإمكانية التعاون المشترك، دون الإشارة إلى أي إعلان سياسي متوقع كما كان يلمح في وسائل إعلام عبرية في الأشهر الأخيرة عن نية البرازيل فتح سفارة لها بالقدس.

ووفقًا للموقع، فإن الوفد يضم 10 مسؤولين برازيليين، منهم وزير الخارجية إرنستو أروجو، وإدواردو بولسونيرو رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع، وعدد من أشخاص مجلس النواب البرازيلي، من بينهم نجل الرئيس جاير بولسونيرو.

وسيلتقي الوفد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، كما سيلتقي وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي ومسؤولين آخرين، بعضهم من وزارة الصحة.

ووضعت وزارة الصحة الإسرائيلية مخططًا يمكن من خلاله زيارة الوفد من دون عزله.