فورد تعوض حاجزي السيارة "موستانج ماش-إي" الكهربائية عن تأخير التسليم

ديربورن - "القدس" دوت كوم - (د ب أ) - قالت شركة فورد موتور كورب ، ثاني أكبر منتج سيارات في الولايات المتحدة، في شهر كانون ثان /يناير الماضي إن إنتاج سيارتها موستانج ماش-إي الكهربائية لا يسير بالسرعة المأمولة وهو ما أصاب حاجزي السيارة بخيبة أمل. ومنذ ذلك الوقت تتواصل الشركة الأمريكية مع عملائها ببعض الإيماءات المدروسة لاحتواء غضبهم.

وفي رسالة بالبريد الإلكتروني تم نشرها على منتدى "نادي ماش-إي" قالت فورد إنها ستقدم لحاجزي السيارة موستانج ماش-إي تعويضا قدره 1000 دولار يحصل عليها الحاجز عند استلام السيارة من أي موزع محلي. وإذا كان العميل قد تسلم السيارة بالفعل قبل وصول الرسالة إليه، أعلنت فورد عن رقم هاتف يمكن الاتصال به للاستفادة من الخصم المقرر.

كما أعلنت فورد أن أصحاب السيارة ماشي-إي سيحصلون أيضا على قسائم لشحن بطاريات السيارة بمقدار 250 كيلووات/ساعة مجانا من خدمة الشحن السريع، كشكل إضافي من أشكال التعويض عن تأخير تسليم السيارة، وهو ما يعني أن هؤلاء المالكين الذين تأخر تسليم السيارة لهم سيكون لديهم إمكانية شحن البطارية حتى 500 كيلووات/ساعة مجانا من محطات الشحن التي حددتها فورد.

وقالت فورد إن حوالي 4500 سيارة موستانج ماش-إي تأخر إنتاجها بهدف التأكد من جودة التصنيع، مضيفة أن قرار الخصم لصالح العملاء يأتي تعبيرا عن الشكر لهم.

وأوضح المتحدث باسم فورد أنه إلى جانب الخصم من سعر السيارة وقسائم الشحن المجاني، ستتولى الشركة سداد القسط الأول من ثمن السيارة لمن تأخر تسليم سيارته الجديدة.