بطولة فرنسا: ليل يعود لسكة الانتصارات بفوز قاتل على مرسيليا ويعزز صدارته

باريس"القدس"دوت كوم - (أ ف ب) -عاد ليل الى سكة الانتصارات وعزز صدارته بفوزه الصعب على ضيفه مرسيليا 2-صفر، وحذا حذوه ليون بتغلبه على ضيفه رين 1-صفر، فيما واصل باريس سان جرمان حامل اللقب مطاردته بفوز ثمين على مضيفه بوردو بالنتيجة ذاتها الاربعاء في المرحلة الثامنة والعشرين من بطولة فرنسا في كرة القدم.

في المباراة الاولى، حافظ ليل على فارق النقطتين اللتين تفصلانه عن مطارده المباشر باريس سان جرمان، معوضا سقوطه في فخ التعادل امام ضيفه ستراسبورغ 1-1 الاحد الماضي، ومحققا فوزه الثامن عشر هذا الموسم رافعا رصيده الى 62 نقطة.

وكان ليل في طريقه الى السقوط في فخ التعادل للمرة الثانية على التوالي والتاسعة هذا الموسم قبل أن ينقذه مهاجمه الكندي الواعد جوناثان دافيد (19 عاما) بتسجيله ثنائية في الدقيقتين 90 والثانية من الوقت بدل الضائع.

من جهته، حقق باريس سان جرمان الاهم قبل استضافته برشلونة الاربعاء المقبل في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا (4-1 ذهابا في كامب نو)، وذلك بفوزه على بوردو 1-صفر في غياب أبرز نجومه كيليان مبابي الموقوف والبرازيلي نيمار والارجنتيني انخل دي ماريا والايطالي ماركو فيراتي بسبب الاصابة.

ويعود الفضل في فوز فريق العاصمة الى لاعب وسطه الدولي الاسباني بابلو سارابيا الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 20.

وهو الفوز التاسع عشر هذا الموسم لباريس سان جرمان فرفع رصيده الى 60 نقطة.

واستعاد ليون نغمة الانتصارات عندما عمَّق جراح ضيفه رين بالفوز عليه 1-صفر.

ويدين ليون بفوزه إلى لاعب وسطه الدولي الجزائري الأصل حسام عوار الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 74 اثر مجهود فردي رائع للقائد الدولي الهولندي ممفيس ديباي.

ودخل عوار في الدقيقة 58 مكان البرازيلي برونو غيمارايش الذي لعب أساسيا في غياب مواطنه لوكاس باكيتا الموقوف.

وعوض ليون سقوطه في فخ التعادل امام مضيفه مرسيليا 1-1 في المرحلة الماضية، وحقق فوزه السابع عشر هذا الموسم رافعا رصيده الى 59 نقطة في المركز الثالث.

في المقابل، مني رين الذي استقال مدربه جوليان ستيفان الاثنين، بخسارته الرابعة على التوالي والخامسة في مبارياته السبع الاخيرة التي لم يذق فيها طعم الفوز فتجمد رصيده عند 38 نقطة وتراجع الى المركز العاشر.

واستغل أنجيه خسارة رين وانتزع منه المركز التاسع عندما أوقف صحوة مضيفه متز الخامس عندما الحق به الخسارة التاسعة هذا الموسم والاولى بعد فوزين متتاليين بتغلبه عليه بهدف وحيد سجله أنجيلو فولجيني في الدقيقة 44 من ركلة جزاء.

ورفع انجيه رصيده الى 39 نقطة بفارق الاهداف خلف مرسيليا.

واستفاد لنس من سقوط متز وانتزع منه المركز الخامس بفوزه الثمين على مضيفه سانت إتيان بثلاثة أهداف لفلوران ستوكا (20 من ركلة جزاء) وأرنو كاليمويندو-موينغا (24) والبرتغالي دافيد دا كوشتا (90+3) مقابل هدفين لهارولد موكودي (40) والغابوني بوانغا (90+5 من ركلة جزاء).

وأوقف ستراسبورغ صحوة موناكو عندما تغلب عليه 1-صفر وألحق به الخسارة الاولى بعد 12 مرحلة متتالية، وتحديدا منذ سقوطه امام لنس بثلاثية نظيفة في 16 كانون الاول/ديسمبر الماضي.

وسجل فريديريك غيلبير هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع.

وبقي موناكو رابعا برصيد 55 نقطة.

وتابع نيس صحوته وحقق فوزه الثاني على التوالي عندما تغلب على ضيفه نيم بهدفين للجزائري الاصل أمين غويري (4) وكلود موريس (75) مقابل هدف للويك لاندر (50).

وأكرم بريست وفادة ضيفه ديجون بثلاثة اهداف لفرانك أونورا (17) وستيف مونييه (27) وإرفين كاردونا (40) مقابل هدف للعاجي روجيه أساليه (29).

وعمق رينس جراح مضيفه نانت التاسع عشر قبل الاخير عندما تغلب عليه بهدفين للعاجي غزلان كونان (39) والمغربي يونس عبد الحميد (89) مقابل هدف للنيجيري موزيس سايمون (14).

وتعادل مونبلييه مع لوريان بهدف للانكليزي ستيفي مافيديدي (28) مقابل هدف للنمسوي أدريان غربيتش (8 خطأ في مرمى فريقه).