وزير النفط الكويتي يعرب عن تفاؤله باجتماع (أوبك +) الخميس

الكويت- (شينخوا) أعرب وزير النفط الكويتي محمد الفارس، اليوم الأربعاء، عن تفاؤله بنتائج الاجتماع الوزاري الـ14 لمنظمة الدول المصدرة للنفط والدول المنتجة من خارجها (أوبك +) المقرر الخميس بعد استقرار الأسواق النفطية وأدائها الإيجابي.

وقال الفارس في بيان صحفي اليوم إن قرارات (أوبك +) الأخيرة ساهمت بدعم الأسواق، وصبت في مصلحة تعافي الاقتصاد العالمي بشكل تدريجي، الأمر الذي شجع أجواء الاستثمار والتعافي في نشاط الصناعة وعودة الحياة لطبيعتها.

وأكد أن استمرار الجهود المشتركة والتعاون البناء لضمان الاستقرار والتوازن خلال المرحلة المقبلة، خصوصا في ظل عقد المؤتمر الوزاري بصفة شهرية سيسمح بسرعة ومرونة عالية بتحديد مستويات الإنتاج اللازمة حسب تعافي الطلب العالمي على النفط.

وشدد الفارس على أن الكويت تلعب دورا فاعلا في تشجيع التنسيق بين الدول المنتجة ودعم التفاهم لضمان استمرار نجاح هذا الاتفاق التاريخي الذي يحقق استقرار الأسواق النفطية.

ويترأس الفارس وفد الكويت في الاجتماع الـ27 للجنة الوزارية المشتركة لمراقبة الإنتاج (JMMC) المقرر عقده اليوم، والاجتماع الوزاري الــ14 لمنظمة الدول المصدرة للنفط والدول المنتجة من خارجها (أوبك +) المقرر غدا عن بعد.

واتفقت أوبك وحلفاؤها، وهي مجموعة نفطية تُعرف باسم أوبك+ بقيادة السعودية وروسيا، في أبريل 2020 على خفض الإنتاج بمقدار 9.7 مليون برميل يوميا لشهري مايو ويونيو بعد تدمير الطلب بفعل جائحة (كوفيد-19).

وفي يونيو قررت تمديد المرحلة الأولى من تخفيضات إنتاج النفط حتى نهاية يوليو. وفي المرحلة الثانية، اعتبارا من أغسطس وحتى نهاية العام، كانت نسبة الخفض بمقدار 7.7 مليون برميل في اليوم قبل أن تقرر في ديسمبر زيادة إنتاج النفط بمقدار 500 ألف برميل يوميا اعتبارا من يناير عام 2021، وتم الحفاظ على مستوى الانتاج دون زيادة في شهري فبراير ومارس.

وتعقد المجموعة النفطية اجتماعات وزارية شهرية بداية من يناير لاتخاذ قرار بشأن تعديلات الإنتاج الإضافية للشهر التالي.