غرفة تجارة نابلس تطلق حملة "البس كمامتك.. لسلامتي وسلامتك"

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت- أطلقت غرفة تجارة وصناعة نابلس، اليوم، حملة توعية تحت شعار (البس كمامتك... لسلامتي وسلامتك) استهدفت فيها تجار نابلس والمتسوقين في أسواق المدينة.

وقال رئيس الغرفة عمر هاشم إن الحملة تأتي في إطار ممارسة الغرفة لدورها تجاه التجار من أجل المحافظة على الصحة والاقتصاد في آن معاً، وإحداث حالة من التكامل مع قرارات الحكومة التي تطالب المواطنين باتخاذ التدابير الاحتياطية والوقائية من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا.

وأكد هاشم أن الغرفة تعمل جنباً إلى جنب مع الحكومة في التحذير من الآثار السلبية لانتشار الفيروس، مناشداً التجار الالتزام التام بالوقاية من خلال كل الوسائل المتاحة حفاظاً على صحتهم وسلامة الزبائن الذي يقومون بالتسوق في المدينة.

وأضاف: إن الغرفة ترحب بكل المتسوقين في نابلس ضمن قرارات الحكومة الفلسطينية القاضية باتخاذ إجراءات الوقاية.

وقام أعضاء مجلس إدارة الغرفة ياسين دويكات ومعتز المصري وإياد الكردي وبشير حنني بجولة ميدانية في الأسواق والمحال التجارية، وتوزيع الكمامات، ونشر رسالة الغرفة بضرورة اتخاذ كل الاجراءات والتدابير المطلوبة من أجل الحفاظ على الصحة في ظل تنامي انتشار الفيروس في الأيام الأخيرة، للتوعية بأهمية ارتداء الكمامة في أسواق نابلس، والتحذير من التراخي في ذلك.

ولاقت الحملة رضا وتجاوب التجار والمواطنين المتسوقين الذين أكدوا أهمية الموازنة بين الحفاظ على الصحة والاقتصاد بما يعمل على بقاء عمل المنشآت الاقتصادية في مختلف القطاعات في ظل الالتزام بالإجراءات اللازمة للوقاية من الفيروس.