إنشاء وحدة أسترالية "لدحض الخرافات" للتعامل مع معلومات مضللة حول لقاح كوفيد-19

كانبيرا - "القدس" دوت كوم - (شينخوا) أنشأت الحكومة الأسترالية "وحدة لدحض الخرافات" للتعامل مع المعلومات المضللة بشأن لقاح كوفيد-19.

وكشف وزير الصحة غريغ هانت أن الوحدة، وهي مسعى مشترك بين وزارتي الصحة والشؤون الداخلية، أُنشئت "بهدوء" في عام 2020 وسط مخاوف من انتشار معلومات كاذبة حول اللقاح على نحو سريع على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال هانت إن "بعض هؤلاء المناهضين للتطعيم يروجون بشكل صريح لآراء خاطئة وغير مسؤولة بوضوح".

وأضاف "لا نريد أن نعطي الكثير من الهواء لبعض الأفكار الأكثر سخافة ولكننا نريد أن نقدم تطمينات عامة بأننا نكافح المعلومات المضللة حول تلك الأفكار والتي سيكون لها بأي شكل من الأشكال بعض التأثير على نحو خاطئ على ثقة الجمهور".

ووجد استطلاع نشره باحثون من الجامعة الوطنية الأسترالية في فبراير أن الشك في اللقاحات آخذ في الازدياد في أستراليا.

وقال أكثر من 20 في المائة من المستجيبين إنهم "على الأرجح" أو "بالتأكيد" لن يتطوعوا للحصول على لقاح مجاني مقارنة بـ 12.7 في المائة في أغسطس 2020 بينما انخفضت نسبة أولئك الذين قالوا إنهم "بالتأكيد" من 58.5 في المائة إلى 43.7 في المائة.

ويأتي كشف هانت عن وجود وحدة لدحض الخرافات عقب إعلانه يوم الأحد وصول أول 300 ألف جرعة من لقاح أسترازينيكا المضاد لكوفيد-19 إلى أستراليا.

ومن المقرر إعطاء الجرعات الأولى من اللقاح في 8 مارس بعد اختبارها من قبل إدارة السلع العلاجية.

وقال رئيس الوزراء سكوت موريسون في بيان إن الوصول يعني "أننا سنكون قادرين الآن على توسيع نطاق نشر التطعيم إلى مجموعاتنا ذات الأولوية، بما فيها الأستراليون الأكثر ضعفا وإلى العاملين في الحدود الأمامية وفي مجال الصحة".