بطولة فرنسا: فوز ساحق لسان جرمان على ديجون برباعية نظيفة

باريس"القدس"دوت كوم - (أ ف ب) -حقق باريس سان جرمان فوزا ساحقا السبت على مضيفه ديجون صاحب المركز الاخير برباعية نظيفة في المرحلة السابعة والعشرين من بطولة فرنسا لكرة القدم، ليقلص الفارق مؤقتا الى نقطة واحدة مع ليل المتصدر الذي يلتقي ستراسبورغ الاحد.

وعوض سان جرمان بالتالي خسارته المفاجئة على ارضه امام موناكو صفر-2 في الجولة الماضية ليرفع رصيده الى 57 نقطة ويرتقي الى المركز الثاني الذي سيتنازل عنه فقط في حال فوز ليون على مضيفه مرسيليا الاحد.

وقال مدرب سان جرمان الارجنتيني ماوريتسيو بوكيتينو "انا فخور جدا. لقد قمنا بعمل احترافي جدا وكان من المهم بالنسبة الينا العودة الى نغمة الانتصارات".

واضاف الارجنتيني الذي استلم منصبه مطلع العام الحالي بدلا من الالماني توماس توخل المقال من منصبه "يتعين على الفريق ان يكون اكثر استقرارا في المستوى على صعيد الدوري المحلي. بطبيعة الحال، الامر يتعلق بالذهنية لكن ايضا بالناحية البدنية لأن الاداء يجب ان يكون قويا ايضا".

واستمر غياب البرازيلي نيمار الذي عاود تمارينه الفردية خلال الاسبوع الحالي بعد اصابته في العضلة المقربة الطويلة في 10 من الشهر الحالي. كما غاب عن اللقاء المهاجم الارجنتيني ماورو ايكاردي ومواطنه الجناح انخل دي ماريا وصانع الالعاب الايطالي ماركو فيراتي.

ومرر كيليان مبابي كرة امامية على الجهة اليسرى باتجاه ديالو ومنه الى الايطالي مويز كين الذي تخطى المدافع جوناثان بانزو بتمويه بجسده قبل ان يسدد داخل الشباك (6).

والهدف هو الحادي عشر في الدوري المحلي لمويز المعار من ايفرتون الانكليزي.

ثم احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح فريق العاصمة الفرنسية اثر لمسة يد من بيرسان سيلينا داخل المنطقة فانبرى لها بنجاح مبابي (32).

واضاف الالماني يوليان دراكسلر هدفا ثالثا لسان جرمان لكن الحكم لم يحتسبه لأن مبابي صاحب التمريرة الحاسمة كان في وضع تسلل (35).

وفي مطلع الشوط الثاني عزز مبابي تقدم فريقه اثر تمريرة من البرازيلي رافينيا ليتابعها بيسراه داخل الشباك (51) ليعزز صدارته لترتيب الهدافين مع 18 هدفا هذا الموسم والى 21 هدفا في 30 مباراة في مختلف المسابقات.

كما رفع مبابي رصيده من الاهداف منذ انتقاله الى سان جرمان معارا من موناكو في اب/اغسطس عام 2017 قبل ان يصبح لاعبا رسميا في صفوفه في العام التالي، الى 98 هدفا في مختلف المسابقات.

والغى الحكم هدفا جديدا لدراكسلر المتسلل في الدقيقة 74، قبل ان يختتم لاعب الوسط الدفاعي البرتغالي دانيلو بيريرا مهرجان الاهداف بكرة رأسية مستغلا ركلة ركنية رفعها دراكسلر (82).

وفي مباراة اخرى، عمق متز جراح مضيفه بوردو وقلب تخلفه بهدف إلى فوز في الدقائق القاتلة 2-1.

وحقق متز فوزه الاول على ارض بوردو منذ 41 عاما، ليصعد موقتا للمركز الخامس مع 41 نقطة، بانتظار لنس السادس (40) الذي يواجه انجيه الاحد.

في المقابل، مني بوردو بخسارته الخامسة في مبارياته الست الاخيرة، ليتراجع في الترتيب للمركز الحادي عشر برصيد 33 نقطة.

وتأتي خسارة بوردو قبل مواجهته المرتقبة على ملعبه باريس سان جرمان الاربعاء في المرحلة 28.

وكان بوردو تقدم بعد 14 دقيقة من صافرة البداية بفضل مهاجمه النيجيري صامويل كالو، قبل أن يدرك الضيف التعادل عبر مدافعه توماس دولين بتسديدة من قدمه اليمنى اصطدمت بالقائم وهزت الشباك (72).

وقبل أن تلفظ المباراة انفاسها الاخيرة، خطف متز هدف الفوز في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع بفضل البديل فاغنر من الرأس الأخضر (90+1).

وتختتم المرحلة الاحد، فيلعب موناكو مع بريست، ورينس مع مونبلييه، ولوريان مع سانت اتيان، ونيم مع نانت، وانجيه مع لنس.