اشتية يعلن عن إجراءات إغلاق جديدة: خذوا الأمور بجدية أكثر

رام الله - "القدس" دوت كوم - طالب رئيس الحكومة محمد اشتية، المواطنين بأخد الأمور بجدية أكثر من أي وقت مضى، وذلك أثناء إعلانه عن إجراءات جديدة لتقييد الحركة، للحد من تفشي فايروس كورونا في الضفة الغربية، في ظل ارتفاع الإصابات بالنسخة البريطانية والجنوب إفريقية.

وأشار اشتية في مؤتمر صحفي برام الله، ظهر السبت، إلى وصول استخدام أسرّة المستشفيات إلى أرقام غير مسبوقة منذ بداية جائحة الكورونا.

وأعلن أنه وبعد التشاور مع لجنة الطوارئ واستنادًا إلى مطالعة لجنة الأوبئة، تقرر تعطيل المدارس الحكومية والخاصة والأهلية بكل المراحل الدراسية، ما عدا طلاب الثانوية العامة، اعتبارًا من يوم غد الأحد، ولمدة 12 يومًا، بما يشمل رياض الأطفال، أما الحضانات فيترك أمرها إلى وزارة التنمية الاجتماعية.

وأعلن أيضًا عن إغلاق جميع الجامعات والمعاهد والدوائر التعليمية والتدريبية مع اتّباع برامج التعليم عن بعد، ويسمح للإداريين بالوصول بما لايزيد عن 50% للدوام.

كما تقرر أيضًا منع الحركة منعًا باتًا بما يشمل عدم التنقل بين المحافظات بما فيها القدس، وتمنع حركة السيارات وجميع وسائط النقل من الساعة 7:00 مساءً وحتى 6:00 صباحًا، كما تغلق الأماكن التجارية خلال هذه الساعات باستثناء الصيدليات والأفران.

وأكد اشتية على الاستمرار في الإغلاق يومي الجمعة والسبت، وعدم السماح بالتنقل، ومنع حركة السيارات بمختلف أنواعها، وكذلك منع الأعراس والحفلات وبيوت العزاء، أما النوادي الصحية فتكون في الأماكن المفتوحة فقط، ومنع دخول الأهالي في مناطق 48.

ويستثنى من القرار الخدمات البلدية وخدمات الطوارئ والمواد الغذائية والزراعية والطواقم الطبية والمخابز والصيدليات مع التقيد بإجراءات السلامة، على أن يكون دوام الوزارات بنسبة لا تتجاوز 50% من الطواقم، ويترك لكل وزير ترتيب وزارته ما عدا وزارة الصحة.

وفيما يتعلق بدوام القطاع الخاص والصناعي يكون بوتيرة 50% بما يشمل المطاعم والمقاهي.

وحول وصول اللقاحات المنتظرة، قال رئيس الحكومة إنه تم شراء لقاحات بقيمة 10 مليون دولار، وكان يفترض أن تصل في منتصف شباط/ فبراير الجاري، غير أنها تأخرت لأسباب لها علاقة بالشركة، وتوقع أن تصل اللقاحات في أول أسبوع من آذار/ مارس.

وكانت وزارة الصحة أعلنت اليوم تسجيل 9 وفيات و1623 إصابة جديدة بفايروس كورونا.