شجار عنيف في بلدة تقوع ادى الى اصابة عشرة مواطنين

بيت لحم-"القدس" دوت كوم- نجيب فراج-شهدت بلدة تقوع الى الشرق من بيت لحم اليوم، شجارا عنيفا مؤسفا ،بين عائلتين ،ادى الى اصابة عشرة مواطنين بجراح مختلفة.

وقال شهود عيان، ان القوى الامنية الفلسطينية تدخلت لفض الشجار، حيث فرضت اجراءات للحد من استمراره وتوسعه.

واصدرت حركة "فتح" في البلدة ،بيانا ناشدت فيه المواطنين التحلي بالصبر ورباطة الجأش حرصا على الامن والسلم الاهلي . كما ناشدت القوى الامنية الضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه بتأجيج هذا الشجار، فيما طالبت وجوه الخير بالتدخل لمحاصرته. كما اعلنت "فتح" انه سيتم رفع الغطاء الوطني عن كل من يتسبب ويشارك في الفلتان الامني الذي يخدم اهداف الاحتلال المتربص بشعبنا .