الأمم المتحدة: الأزمة السورية تتفاقم مع زيادة أعداد من يحتاجون للمساعدات

جنيف- (د ب أ)- ذكرت منظمة الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، أن جائحة كورونا والأزمة الاقتصادية المتفاقمة في سورية رفعتا عدد الأشخاص الذين يحتاجون إلى مساعدات إنسانية إلى 4ر13 مليون شخص، بزيادة 20 % عن العام الماضي.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) في جنيف اليوم إن قيمة العملة السورية انهارت العام الماضي بنسبة 78 %، فيما ارتفعت الأسعار بشكل حاد.

ويعيش نحو مليوني شخص في سوريا في فقرٍ مدقع.

وأضاف المكتب: إن هناك حاجة إلى 2ر4 مليار دولار هذا العام لمساعدة السوريين في البلاد التي دمرها قرابة عقد من الاضطرابات والحرب الأهلية.