بولندا تسعى لإعادة علاقاتها مع إسرائيل

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - يسعى ياروسلاف كازينسكي زعيم الحزب الحاكم في بولندا والرجل الذي يوصف بأنه "القوي"، إلى إعادة العلاقات مع إسرائيل إلى ما كانت عليه قبل الخلافات بين الجانبين لأسباب تتعلق بالمحرقة.

وبحسب موقع واي نت العبري، فإن كازينسكي أرسل لتل أبيب رسالة مفادها أن دولته مهتمة بإنهاء الأزمة الدبلوماسية، مشيرًا إلى أن شخصيات بولندية اقترحت أن يقوم وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي بزيارة وارسو كإعلان لإعادة العلاقات إلى مسارها، إلا أن إغلاق الأجواء بسبب انتشار كورونا وقرب الانتخابات الإسرائيلية منع هذه الخطوة.

ووفقًا للرسالة المنقولة، فإن بولندا مهتمة بزيارة أشكنازي لما ستمثله من صفحة جديدة في العلاقات، وإنهاء الأزمة التي سيصاحبها تعاون متزايد بين الجانبين في مختلف المجالات.

من جانبها وجهت تل أبيب رسالة إلى بولندا مفادها أنها أيضًا مهتمة بإعادة العلاقات إلى خط معياري، لكنها منزعجة من تأثير قانون المؤرخين البولنديين على الرأي العام في إسرائيل، وهو القانون المتعلق بالمحرقة.