"كهرباء القدس": عودة التهديدات الإسرائيلية بقطع الكهرباء

رام الله - "القدس" دوت كم - قال مجلس إدارة شركة كهرباء محافظة القدس إن على كافة الأطراف أن تتحمّل مسؤولياتها للوقوف في وجه التهديدات الإسرائيلية بقطع التيار الكهربائي عن مناطق امتيازها وضمان استمرارية خدمات الكهرباء المقدمة للمشتركين، إذ لم تلتزم كافة الأطراف بسداد التزاماتها للشركة.

ودعا مجلس الإدارة في بيان وصل "القدس دوت كوم" نسخة عنه اليوم السبت، الحكومة لتحمل مسؤولياتها وضرورة الوفاء بالتزاماتها تجاه الشركة ومساعدتها في تحصيل ديونها لتمكينها من مواصلة أداء مهامها وضمان استمرار خدماتها للمواطنين.

وأضاف مجلس الإدارة أن الشركة ستباشر بإرسال جداول لقطع الكهرباء إلى كافة المؤسسات الرسمية وغير الرسمية التي تصل مديونيتها إلى ملايين الشواقل دون أن تبادر إلى تسديد ما عليها من التزامات.

وطالب مجلس الإدارة أصحاب المصالح التجارية خارج مناطق نفوذ السلطة الفلسطينية بتسديد ما عليهم من التزامات مالية متراكمة، لافتًا إلى أن العديد من أصحاب هذه المؤسسات يستغلون تواجدهم في تلك المناطق ويواصلون سرقة التيار الكهربائي، معتبرًا أن هذه الممارسات تكبّد المشتركين والحكومة والشركة ملايين الشواقل سنويًا.

وأوضح مجلس الشركة أن الجانب الإسرائيلي عاد ليلوّح بقطع التيار الكهربائي عن مناطق الامتياز في حال لم تسدد الشركة التزاماتها، محذرًا من أن عودة برنامج قطع الكهرباء بات وشيكًا في حال لم تلتزم كافة الأطراف بتحمل مسؤولياتها.

وأشار إلى أن التهديد بقطع الكهرباء يعكس محاولات الطرف الإسرائيلي لخلط الأوراق، لاسيما ونحن مقبلون على الانتخابات الفلسطينية التشريعية والرئاسية، وحذر من خطورة تنفيذ الجانب الإسرائيلي لتهديداته بقطع الكهرباء مع قرب وصول منخفضات عميقة وقارسة البرودة.