كأس إسبانيا: إشبيلية بسهولة وبرشلونة بشق النفس إلى ربع النهائي

إشبيلية (إسبانيا)"القدس"دوت كوم (أ ف ب) -لحق إشبيلية وبرشلونة بركب المتأهلين الى ربع نهائي مسابقة كأس إسبانيا بإكرام الأول وفادة ضيفه فالنسيا بثلاثية نظيفة، وفوز الثاني بقيادة قائده ونجمه العائد من الايقاف الارجنتيني ليونيل ميسي، بشق النفس على مضيفه رايو فايكانو من الدرجة الثالثة 2-1 الاربعاء في ثمن النهائي.

ولحق اشبيلية وبرشلونة بأندية ليفانتي وريال بيتيس وفياريال التي حجزت بطاقاتها الثلاثاء في افتتاح الدور ثمن النهائي، وألميريا من الدرجة الثانية الذي أقصى الأربعاء أوساسونا 5-4 بركلات الترجيح بعد تعادلهما سلبا في الوقتين الاصلي والاضافي.

في المباراة الاولى على ملعب "رامون سانشيس بيسخوان" حسم اشبيلية قمة الدور ثمن النهائي في شوطها الاول بتسجيله الاهداف الثلاثة وكان نجمها المهاجم الدولي الهولندي لوك دي يونغ الذي دفع بع المدرب جولن لوبيتيغي اساسيا على حساب الدولي المغربي يوسف النصيري، حيث سجل ثنائية في الدقيقتين 20 و33، وأضاف الكرواتي ايفان راكيتيش الثالث (38).

وواصل اشبيلية نتائجه الجيدة في الاونة الاخيرة بعدما حقق فوزين متتاليين انتزع بهما المركز الرابع في الليغا في سعيه إلى إنهاء الموسم بين المراكز المؤهلة إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا.

واستغل إشبيلية المعنويات المهزوزة للاعبي فالنسيا الذين حققوا 4 انتصارات فقط هذا الموسم، وواحداً في المباريات الـ12 الأخيرة، خصوصاً بعد يومين من خسارتهم أمام أتلتيكو مدريد 1-3 في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري.

وافتتح الفريق الأندلسي التسجيل عن طريق دي يونغ بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من الارجنتيني ماركوس أكونيا في الدقيقة 20، قبل أن يعود اللاعب نفسه ويحرز الهدف الثاني بعد 13 دقيقة بتسديدة بيمناه من داخل المنطقة اثر تمريرة من سوسو (33).

ولم يصمد فالنسيا كثيراً واستقبلت شباكه الهدف الثالث بعد خمس دقائق عبر لاعب وسطه راكيتيتش، العائد الى صفوفه من برشلونة، بتسديدة بيمناه من داخل المنطقة(38).

وفي الثانية، تأهل فريق برشلونة بعدما قلب تأخره أمام مضيفه رايو فايكانو إلى فوز 2-1.

وشهدت المباراة عودة ميسي إلى صفوف النادي الكاتالوني بعد تنفيذه عقوبة الإيقاف لمباراتين اثر طرده في المباراة النهائية للكأس السوبر المحلية الاحد الفائت التي خسرها فريقه 2-3 بعد التمديد، حيث تلقى البطاقة الحمراء مباشرة عقب اللجوء إلى تقنية حكم الفيديو المساعد "في إيه آر" بسبب ضربه أسيير فياليبر من دون كرة في الدقيقة الأخيرة من الشوط الإضافي الثاني.

وغاب ميسي عن مباراة كورنيا من الدرجة الثالثة الخميس في مسابقة الكأس التي احتاج فيها برشلونة الى التمديد للفوز 2-صفر وبلوغ ثمن النهائي، ثم مباراة إلتشي في الدوري الأحد.

وكان برشلونة الأقرب إلى التسجيل مع بداية المباراة، وتحديداً في الدقيقة الثانية، لكن الدفاع أبعد كرة أوسكار مينغيسا التي وصلته من جونيور فيربو.

ورغم محاولات الكاتالان المتتالية خلال الشوط الأول، وخصوصاً عن طريق ميسي والهولندي فرينكي دي يونغ والفرنسي أنطوان غريزمان، إلا أنهم فشلوا في ترجمتها الى أهداف.

ودفع مهاجمو برشلونة ثمن إهدار الفرص مطلع الشوط الثاني حيث شن أصحاب الأرض هجمة سريعة فوصلت الكرة إلى فرانشيسكو توريس داخل منطقة الجزاء، سددها داخل مرمى نيتو الذي لعب أساسيا على حساب الالماني مارك-اندريه تير شتيغن (63).

ودفع بعد ذلك مدرب برشلونة الهولندي رونالد كومان بالثلاثي الفرنسي عثمان دمبيلي وبيدري وجوردي ألبا، وتمكن الفريق من قلب النتيجة.

وأدرك ميسي التعادل بعد تمريرة حاسمة من غريزمان الذي وصلته كرة خلف الدفاع من دي يونغ في الدقيقة 69.

وقبل نهاية المباراة بعشر دقائق، أهدى الهولندي المتألق دي يونغ، فريقه الفوز بعد تمريرة من ألبا.

وأضاع ميسي فرصة تسجيل الثنائية بعد كرة مررها له بيدري، حيث راوغ الدفاع وسددها في الشباك الخارجية (90+1).

ويختتم الدور ثمن النهائي الخميس بلقاءي نافالكارنيرو من الدرجة الثالثة مع غرناطة، والكويانو من الدرجة الثالثة مع اتلتيك بلباو.