أحكام وتمديد اعتقال وإفراجات وأسيران يدخلان عامين جديدين

محافظات– "القدس" دوت كوم- علي سمودي- حكمت محاكم الاحتلال العسكرية، اليوم، على الأسير عوني سليم زيدان من جنين بالسجن الفعلي لمدة عام وغرامة ألفي شيكل، وعلى الأسير يوسف سميح عاصي من سلفيت بالسجن الفعلي لمدة 6 أشهور، إضافةً إلى غرامة مالية بقيمة 3000 شيكل.

كما حكمت على الأسير خالد زياد عبد الله من نابلس بالسجن الفعلي 14 شهراً وغرامة 5 ألاف شيكل، وعلى الأسير المقدسي سفيان العجلوني بالسجن مدة 3 أشهر ونصف الشهر.

ومددت المحاكم اعتقال الأسيرة شيرين الأعرج لمدة سبعة أيام، ومنعتها من لقاء المحامي، كما مددت اعتقال الأسـير الفتى عدي نجيب النعسان (18 عاماً) من بلدة المغير برام الله حتى 8-3، وهو معتقل منذ أسبوعين.

ومددت اعتقال الأسير هيثم نسيم خويص من بلدة الطور بالقدس حتى 9-3، وهو معتقل منذ شهرين ونصف الشهر، والأسير مهيب النجمي من مخيم العروب، شماليّ الخليل، حتى تاريخ 17/ 3/ 2021، والفتى عبد سالم كنعان حتى تاريخ 22/ 3 بعد اعتقاله قبل أيام وسط بلدة حزما شمال شرق القدس.

كما مددت اعتقال الأسير الفتى أدهم الرشق (16 عاماً) من بلدة عناتا حتى تاريخ 9/ 2/ 2021، علماً أنه اعتُقل قبل أسبوعين، والأسير المقدسي أحمد أبو صبيح حتى غدٍ الأربعاء، وهو معتقل منذ كانون الأول 2020.

وأفرج الاحتلال عن الأسير أنس العواودة من دورا جنوب الخليل بعد اعتقالٍ إداري استمر خمسة أشهر، وعن الأسير رياض زكي فتحي من جنين بعد اعتقالٍ دام عامين، والأسير خالد عبد الرحمن سالم من نابلس بعد قضاء عام خلف القضبان.

من جهة أُخرى، دخل اليوم الأسير محمد توفيق حسين غوادرة (42 عامًا)، من سكان محافظة جنين، عامه الثامن عشر على التوالي في سجون الاحتلال، وذلك منذ اعتقاله بتاريخ 26/ 1/ 2004، وهو محكوم بالسجن المؤبد.

كما دخل الأسير إصرار محمد عبد الجابر البرغوثي (43 عامًا) من سكان محافظة رام الله والبيرة عامه الرابع عشر على التوالي في سجون الاحتلال، وذلك منذ اعتقاله بتاريخ 26/ 1/ 2008، وهو محكوم بالسجن 15 عاماً.