أشغال غزة تكشف حجم الأضرار بفعل انفجار بيت حانون

غزة - "القدس" دوت كوم - كشف ناجي سرحان وكيل وزارة الأشغال العامة والإسكان في قطاع غزة، اليوم الاثنين، عن حجم الأضرار التي لحقت بمنازل المواطنين بعد انفجار عرضي وقع داخل منزل عائلة المواطن أحمد الكفارنة في بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة، أول أمس السبت، وتسبب بإصابة 36 مواطنًا.

وأوضح سرحان خلال برنامج لقاء مع مسؤول الذي تستضيفه وزارة الإعلام بغزة، أن الانفجار تسبب بتدمير وحدتين سكنيتين بشكل كلي، وتضررت 100 وحدة أخرى بشكل جزئي ومتفاوت، مشيرًا إلى أنه تم حصر الأضرار من قبل طواقم الوزارة، ووصلت التقديرات الأولي إلى نحو 150 ألف دولار.

وتطرق سرحان إلى انجازات وزارته خلال العام المنصرم، وإلى ملف الإعمار في القطاع بفعل العدوان الإسرائيلي المتكرر على القطاع خلال السنوات الأخيرة.

ولفت إلى نه تم إعادة إعمار أكثر من 10 آلاف وحدة سكنية، تمثل إجمالي 83% من الوحدات المدمرة كليًا بفعل عدوان 2014 وما قبله وبعده، في حين أنه تم إعادة إعمار الوحدات المتضررة جزئيًا بنسبة 58%، ويحتاج هذا المشروع مبلغ 93.7 مليون دولار لإعادة إعمار ما تبقى منها والمقدرة بأكثر من 75 ألف وحدة.

وأشار إلى أن وزارة الأشغال بغزة تتابع عدد من المشاريع الخاصة بالمنحة الإيطالية بقيمة 16.2 مليون يورو والتي تم الانتهاء من تنفيذ 5 مشاريع من أصل 7 بإجمالي وصل إلى 8.22 مليون يورو، وتشمل بناء 75 وحدة سكنية، وترميم 4 عمارات متضررة، إلى جانب إنشاء 111 وحدة سكنية في حي الندى شمال القطاع بإجمالي وصل إلى 3.34 مليون يورو، وتجهيز مشروع البرج الإيطالي بمبلغ 3.275 مليون يورو.

وبشأن الحالات الاجتماعية، أوضح سرحان أن وزارته أجرت بحثًا ميدانيًا لعدد 1800 حالة من المتقديم لطلبات يخص السكن، وتم إدراجهم في قواعد البيانات، مشيرًا إلى أن هناك 50 ألف حالة تقدمت بطلبات مماثلة.

وأشار إلى أن عدد الوحدات السكنية المتهالكة والآيلة للسقوط وغير الصالحة للسكن وتحتاج إلى إعادة بناء وصلت إلى نحو 27 ألف وحدة، عدا عن أكثر من 60 ألف وحدة بحاجة لإعادة تأهيل أو ترميم كونها لا تلبي الحد الأدنى الملائم للسكن.

وذكر أن وزارته رشحت 800 حالة من الحالات الاجتماعية والفقراء للاستفادة من برنامج "مسكن كريم" لتحسين ظروف السكن للفقراء والحالات الاجتماعية من خلال عدد من الجهات العاملة في هذا المجال، مشيرًا لى أن 600 حالة استفادوا وأتموا أعمال الترميم بالإضافة إلى عدد 200 قيد التنفيذ.