أوروبا تولد لأول مرة كهرباء صديقة للبيئة

برلين - "القدس" دوت كوم - (د ب أ) - كشفت دراسة حديثة أن أوروبا أنتجت العام الماضي لأول مرة كهرباء مولدة من الطاقة المتجددة أكثر من الكهرباء المولدة من مصادر أحفورية.

وأظهرت الدراسة، التي أجراها مركز الأبحاث البريطاني "إمبر" ومركز الأبحاث الألماني "أجورا إنرجي فينده"، والتي نشرتها صحيفة "زود دويتشه تسايتونج" الألمانية اليوم الاثنين، أن الطاقة المتجددة المستمدة من الرياح أو الشمس أو المياه أو الكتلة الحيوية أنتجت 38 بالمئة من الكهرباء الأوروبية العام الماضي، بينما أنتج الفحم أو الغاز 37 بالمئة فقط. وجاء في التقرير أن هذه "علامة بارزة في تحول أوروبا إلى الطاقة النظيفة".

بينما زادت إنتاجية الكهرباء من طاقة الرياح والطاقة الشمسية بشكل كبير، تراجعت إنتاجية الكهرباء من محطات الطاقة التي تعمل بالفحم على وجه الخصوص. وبحسب الدراسة، فقد انخفض توليد الكهرباء في محطات الفحم إلى النصف تقريبا مقارنة بعام .2015 وفي العام الماضي وحده ، انخفضت بنسبة 20 في المئة.

وعزت الدراسة ذلك إلى الجائحة جزئيا. وقال باتريك جرايشن، مدير معهد "أجورا"، إنه نظرا للتوسع في الطاقة المتجددة واحتمالية استمرار ارتفاع سعر ثاني أكسيد الكربون، سيستمر تراجع إنتاج الكهرباء من الفحم حتى عقب انتهاء الجائحة.