الليبيون يتفقون في ختام اجتماعات بوزنيقة بالمغرب على خطوات التعيين في المناصب السيادية

الرباط- "القدس" دوت كوم-(د ب أ)-أعلن اليوم السبت وفدا مجلس الدولة ومجلس النواب الليبيان توصلهما إلى اتفاق بخصوص الإجراءات التنفيذية لتعيين مجموعة من المناصب السيادية في ختام الجولة الخامسة من المشاورات التي عقدت بمدينة بوزنيقة جنوب العاصمة المغربية الرباط.

وقد شكل اجتماع بوزنيقة خطوة عملية لتطبيق المادة 15 من الاتفاق السياسي الليبي الموقع بمدينة الصخيرات بتاريخ 17 كانون أول/ديسمبر .2015

وأعلن الوفدان في بيان مشترك تشكيل فرق عمل مصغرة تتولى الإشراف على عملية تنصيب مناصب محافظ ليبيا المركزي و رئيس هيئة الرقابة الإدارية و رئيس ديوان المحاسبة و رئيس هيئة مكافحة الفساد ورئيس المفوضية العليا للانتخابات ونوابهم.

و تتولى فرق العمل المصغرة تصميم نماذج الترشيح واستقبال الطلبات و السير الذاتية للمرشحين و التأكد من مطابقتها للمعايير و الشروط المقررة.

و حدد الوفدان موعدا لاستقبال الترشيحات تنطلق يوم 26 كانون ثان/يناير الجاري و تنتهي بتاريخ 2 شباط/فبراير المقبل.

وقد أبدى وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، الذي كان حاضرا في الجلسة الختامية اليوم، تفاؤله بشأن هذه الخطوة.

كما أكد بوريطة في كلمة له أمام الحاضرين حرص المغرب على وصول الفرقاء السياسيين إلى توافق شامل ينهي الأزمة، مجددا رفض بلاده لأي تدخل خارجي في شؤون ليبيا.