اتحاد النقابات الألمانية يخشى من "سرقة الأجور" خلال العمل من المنزل

أوسنابروك (ألمانيا)- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- حث اتحاد النقابات العمالية الألمانية على وضع قواعد واضحة للعمل من المنزل، وذلك للحيلولة دون عدم تسديد أجور ساعات العمل الإضافية.

وقال رئيس الاتحاد، راينر هوفمان، في تصريحات لصحيفة "نويه أوسنابروكر تسايتونج" الألمانية الصادرة اليوم السبت: "نرى حاليا أنه لا يتم تسجيل ساعات العمل من المنزل في المعتاد على الإطلاق"، مضيفا أن الموظفين في ألمانيا يؤدون بالفعل حاليا نحو مليار ساعة من العمل الإضافي كل عام دون أجر، وقال: "هذه سرقة للأجور. ويزداد هذا الأمر حدة إذا لم تكن هناك قواعد معقولة لعالم العمل الرقمي".

وطالب هوفمان مجددا بالحق في العمل من المنزل، مشددا على أن الموضوع يجب أن يظل على رأس جدول الأعمال، مضيفا أن تصميم عالم العمل الرقمي سيكون إحدى المهام الكبيرة بعد جائحة كورونا.

وأكد هوفمان أن الحق في العمل من المنزل عنصر مهم للغاية، "إذا أردنا استغلال الفرص التي تتيحها الرقمنة"، مضيفا أنه بهذه الطريقة يمكن للعاملين أن يتمتعوا بقدر أكبر من تحديد "ساعات العمل التي تناسب حياتهم".