العراق يوقع اتفاقاً أولياً مع شركة إماراتية لبناء مصفاة بطاقة 100 ألف برميل نفط يومياً

بغداد- (د ب أ)- وقعت وزارة النفط العراقية اتفاقاً أولياً مع شركة الأوسط للخدمات المحدودة الإماراتية لبناء مصفاة ذي قار لتكرير النفط الخام في مدينة الناصرية بمحافظة ذي قار جنوبي بغداد.

وقال وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار، في تصريح صحفي اليوم الخميس، إن "وزارة النفط وقعت اتفاقاً مبدئياً أولياً لمشروع بناء مصفاة ذي قار الاستثماري لتكرير النفط الخام بطاقة 100 ألف برميل يوميا ".

بدوره، أكد حامد يونس وكيل وزارة النفط أن الاتفاق خطوة مهمة نحو الأمام في مجال تطوير نشاط التصفية في العراق، لافتا إلى أن هذه الخطوة تأتي تمهيدا لتوقيع العقد الاستثماري النهائي لمشروع مصفى ذي قار بطاقة 100 الف برميل باليوم.

وذكر أن المشروع بحاجة إلى "دعم رئاسة الوزراء للمضي به وتشجيع الاستثمار في قطاع التصفية وأن المشروع سوف يسهم في زيادة ورفع معدلات الطاقة الإنتاجية للمشتقات النفطية والوقود للاستخدامات المختلفة، فضلاً عن توفير فرص العمل لأبناء المحافظة".

من جانبه، قال المدير العام لشركة مصافي الجنوب العراقية حسام ولي إن المشروع يعتبر حجر الأساس لإنشاء وتطوير المصافي العراقية لزيادة الطاقات الإنتاجية، مشيراً إلى أن التوقيع النهائي لعقد مشروع إنشاء المصفاة سيكون بعد الانتهاء من الموديل الاقتصادي للعقد الاستثماري ومن المؤمل أن يتم ذلك بعد ثلاثة أشهر وهي المدة المقررة في اتفاق المبادئ الأولية التي تم توقيعها.

فيما قال المدير المفوض لشركة الأوسط للخدمات المحدودة الإماراتية جاو جو إن المشروع من المشاريع المهمة ويعملون على إنهاء المراحل الأخيرة للوصول إلى توقيع العقد الاستثماري للمشروع.

بدوره قال المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد إن هذا المشروع يأتي ضمن خطط الوزارة لزيادة الطاقة التكريرية، بهدف تغطية الحاجة المحلية من خلال إقامة وإنشاء عدد من المصافي الجديدة، مشيرا إلى إضافة عدد من الوحدات الإنتاجية الجديدة للمصافي الحالية، فضلاً عن تحسين نوعية المنتج المحلي.

وذكر جهاد أن انتاج المصفاة في ذي قار سيكون وفق المواصفات والجودة الأوروبية 5 يورو وبطاقة 100 ألف برميل يوميا مع الوحدات الخدمية والوحدات الإنتاجية التكميلية.