حماس تدعو بايدن لتصحيح المسار التاريخي للسياسات الأمريكية الخاطئة

غزة - "القدس" دوت كوم - دعت حركة حماس، الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى تصحيح المسار التاريخي للسياسات الأمريكية "الخاطئة" تجاه الفلسطينيين.

وقال الناطق باسم حماس فوزي برهوم في بيان: "لا أسف على رحيل (الرئيس الأمريكي السابق دونالد) ترامب كونه المصدر والراعي الأكبر للظلم والعنف والتطرف في العالم، والشريك المباشر للاحتلال الإسرائيلي في العدوان على شعبنا وتصفية قضيته".

وأضاف أن "المطلوب من بايدن تصحيح المسار التاريخي للسياسات الأمريكية الخاطئة والظالمة للشعب الفلسطيني وإرساء مبادئ الأمن والاستقرار في المنطقة".

وحث الناطق باسم حماس الرئيس الأمريكي الجديد على "إنهاء كل القرارات المتعلقة بمحاولات تصفية القضية الفلسطينية وفي مقدمتها المتعلقة بالقدس واللاجئين، وضرورة احترام إرادة الشعب الفلسطيني وخياراته الديموقراطية".