طوباس تشيع جثمان شهيد لقمة العيش

طوباس- "القدس" دوت كوم- علي سمودي– شيعت جماهير غفيرة من محافظة طوباس والأغوار، اليوم، جثمان شهيد لقمة العيش الشاب سامر مسلماني في مسيرة جماهيرية ووسط مراسم عسكرية، بمشاركة محافظ طوباس والأغوار الشمالية اللواء ركن يونس العاصي ونائبه أحمد الأسعد وقادة وممثلي الأجهزة الامنية والمدنية والقوى والفعاليات.

وبعد المراسم العسكرية، ألقى العاصي وممثل القوى غسان دراغمة كلمتين نعيا فيهما الشهيد، معبرين عن الحزن الكبير لرحيله في ريعان الشباب بعدما صدمت دورية عسكرية إسرائيلية المركبة التي تقله مع مجموعة من العمال أمس في وادي المالح.

وحمّلا الاحتلال المسؤولية عن هذه الجريمة التي تضاف إلى مسلسل الجرائم اليومية التي يرتكبها لتهويد الأغوار ومسح الوجود الفلسطيني منها، مؤكدَين إصرار الشعب الفلسطيني على الصمود والثبات في أرضه وحمايتها والدفاع عنها لإفشال مخططات الضم والتهويد مهما تطلب ذلك من تضحيات.

وقدما التعاوي لأُسرة الشهيد، متمنين الشفاء العاجل لجرحى الحادث الخمسة.