اشتية: بعد يومين ينتهي التحقيق في أحداث "النبي موسى"

رام الله - "القدس" دوت كوم - قال رئيس الوزراء محمد اشتية إن لجنة التحقيق التي جرى تشكيلها بعد أحداث مقام ومسجد النبي موسى، ستنهي عملها خلال يومين.

وأضاف اشتية في لقاء مع "تلفزيون فلسطين" اليوم الخميس، أنه سيتم وضع نتائج لجنة التحقيق أمام الناس، و"سنحاسب، وسنضع الأمور في نصابها، وسيكون القانون سيد الموقف".

وبين اشتية أن هناك تحقيقًا إداريًا يتعلق بشخوص المؤسسة الرسمية، تنفذه اللجنة حول منح الترخيص، والآخر يقوم به النائب العام حول مخالفات جرت بغض النظر عن وجود التصريح أو عدمه.