فولفو تستهدف التحول إلى إنتاج السيارات الكهربائية فقط خلال 10 سنوات

ستوكهولم- "القدس" دوت كوم- (د ب ا)- قال هاكان صامويلسن الرئيس التنفيذي لشركة صناعة السيارات السويدية فولفو كارز إن الشركة تستهدف التحول إلى شركة لإنتاج السيارات الكهربائية فقط خلال السنوات العشر المقبلة.

وقال صامويلسن خلال مشاركته في مؤتمر قمة فاينانشال تايمز لمستقبل السيارات "لن أفاجأ إذا لم ننتج إلا سيارات كهربائية اعتبارا من 2030".

كانت فولفو كارز المملوكة لمستثمرين صينيين قد ذكرت في وقت سابق أنها تستهدف الوصول بمبيعات السيارات الكهربائية إلى نصف إجمالي مبيعاتها العالمية من السيارات بحلول 2025، لكنها لم تحدد موعدا لوقف إنتاج السيارات التقليدية.

في الوقت نفسه تستهدف فولفو الوصول بمبيعات السيارات الكهربائية إلى 20% من إجمالي مبيعاتها خلال العام الحالي، لكن أغلب مبيعات العام الحالي ستكون من فئة السيارات الهجين، في الوقت الذي مازالت فيه تستكمل خطتها لبيع أول سيارة كهربائية كليا إكس سي-40 ريتشارج بي 8.

وقال صامويلسن، أمام القمة إن تحديد الشركات لمواعيد نهائية لوقف إنتاج السيارات التقليدية التي تعمل بمحركات الاحتراق الداخلي سيدفع المزيد من الناس إلى التحول نحو السيارات الكهربائية، بصورة أكبر مما يمكن أن يفعله تقديم حوافز لمشتريات السيارات الكهربائية.

وأضاف "أن وجود قواعد محددة بشأن موعد وقف استخدام محركات الاحتراق الداخلي، ستتيح المضي قدما" في هذا الاتجاة، "فبمجرد أن تدركوا أن محركات الديزل والبنزين لن تكون بالفعل جزءا من المستقبل، سيصبح من السهل أن تجدوا أنفسكم مضطرين للتحرك بسرعة نحو العالم الجديد".