إسرائيل والبحرين توقعان مذكرة تفاهم للتعاون السياحي

رام الله - "القدس" دوت كوم - وقعت إسرائيل والبحرين، الليلة الماضية، مذكرة تفاهم للتعاون في القطاع السياحي.

وجرت مراسم التوقيع في القدس بحضور وزيرة السياحة الإسرائيلية أوريت فركش هكوهين، ووزير التجارة والصناعة والسياحة البحريني الشيخ زايد بن راشد الزياني، الذي يزور إسرائيل حاليًا على رأس وفد رفيع.

وأشادت هكوهين بالمجال السياحي الذي تتمتع به البحرين، مشيرةً إلى أن التعاون المشترك في هذا المجال من شأنه أن يفتح مزيدًا من آفاق العمل المشترك، والتعاون في تنفيذ مشاريع سياحية مشتركة خلال الفترة المقبلة. كما نقلت عنها هيئة البث الإسرائيلية العامة الناطقة بالعربية.

من جانبه قال الزياني، إن القطاع السياحي في البحرين يعد من القطاعات النشطة التي تتمتع ببنية تحتية متميزة بفضل الاهتمام الكبير بهذا القطاع من الحكومة، مشيرًا إلى أن الانفتاح السياحي مع إسرائيل من شأنه أن يسهم مستقبلاً في تنشيط أكبر للحركة السياحية بين البلدين، بما يلبي التطلعات ويخدم مصالحهما المشتركة.

وأضاف "إن مملكة البحرين تبذل جهودًا كبيرة في سبيل الارتقاء بالقطاع السياحي ورفده بالمقومات التي من شأنها أن تعزز من المكانة السياحة المتميزة للمملكة".

وأكد أن الانفتاح السياحي مع إسرائيل يأتي في إطار إعلان تأييد السلام المبرمة بين الطرفين سيكون له بالغ الأثر في إثراء القطاع السياحي ودعمه بين البلدين.