إغلاق بلدات عربية وارتفاع ملحوظ في عدد الإصابات بكورونا في إسرائيل

ترجمة خاصة بــــ"القدس" دوت كوم- ذكر موقع صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، اليوم الثلاثاء، إن هناك ارتفاعًا ملحوظًا في عدد الإصابات بفيروس كورونا في إسرائيل، بعد تسجيل 1227 إصابة جديدة في غضون 24 ساعة، وذلك لأول مرة منذ السادس عشر من تشرين أول الماضي.

وبحسب الموقع، فإن عدد الإصابات اليومية بازدياد في الأيام الأخيرة، وقد يعود ذلك لأسباب تتعلق بفتح مزيد من المحال والمجالات الاقتصادية.

وقال يوآف كيش نائب وزير الصحة الإسرائيلية، إن هذا الرقم هو الأعلى في عدد الحالات الإيجابية منذ منتصف تشرين ثاني الماضي، بعد أن كان الحد الأعلى يصل إلى 1200 سابقًا.

وبحسب وزارة الصحة الإسرائيلية، فإن العدد التراكمي للإصابات وصل حتى صباح اليوم إلى 337373، في حين أن الوفيات بلغت 2865.

ومن مجمل الإصابات هناك 264 وصفت حالتهم خطيرة، و 99 موصولين بجهاز التنفس الاصطناعي، في حين أن الحالات النشطة بلغت 10513.

وصادق كابنيت كورونا الوزاري الإسرائيلي الليلة الماضية على تقليص عدد الأشخاص الذي يسمح لهم بالمكوث في المجمعات التجارية والحوانيت بداخلها في نفس الوقت وذلك في أعقاب رصد التجمهرات خلال التجربة التي أجريت لإعادة فتحها.

وسيكون الحد الأقصى شخصًا واحدًا لكل خمسة عشر مترًا مربعًا من مساحة المجمع التجاري بدلاً من سبعة أمتار.

ويسري مفعول ذلك بالنسبة للحوانيت ذات المساحة الكبيرة أيضًا، أما في تلك الصغيرة فتبلغ النسبة شخصًا لكل سبعة أمتار ولن يسمح لأكثر من عشرة أشخاص بالمكوث فيها في آن واحد.

وفي ذات السياق، أعلنت اللجنة الوزارية الخاصة بشؤون كورونا، عن إغلاق صحي لعدد من البلدات والأحياء العربية داخل الخط الأخضر، من بينها أحياء 4، و9، و17، و21، وحي الزيادنة الشمالي في رهط، ودبورية، باعتبارها مناطق مقيدة وذلك بدءً من الساعة الخامسة من عصر اليوم وحتى الأحد المقبل.

كما تقرر تمديد القيود المفروضة على الناصرة بثلاثة أيام إضافية وتلك المفروضة على كفر مندا بخمسة أيام إضافية.