بطولة المانيا: بايرن يواصل تفوقه على شتوتغارت وثنائية التونسي السخيري تهزم دورتموند

برلين"القدس"دوت كوم - (أ ف ب) -واصل بايرن ميونيخ تفوقه على شتوتغارت بالفوز عليه 3-1 السبت ضمن المرحلة التاسعة من الدوري الألماني لكرة القدم، في حين حقق كولن فوزا مفاجئا على مضيفه بوروسيا دورتموند، احد المرشحين لاحراز اللقب 2-1 بفضل ثنائية للتونسي الياس السخيري.

في المباراة الأولى سجل الفرنسي تانغي كوليبالي (20) لشتوتغارت ومواطنه كينغسلي كومان (38) والبولندي روبرت ليفاندوفسكي (45+1) والبرازيلي دوغلاس كوستا (87) لبايرن.

وعزز بايرن صدارته بـ22 نقطة، في حين تجمد رصيد شتوتغارت عند 11 نقطة.

وكان شتوتغارت حقق افضل انطلاقة له منذ 16 عاما في البوندسليغا، فبعد خسارته مباراته الافتتاحية على ارضه امام فرايبورغ، لم يخسر اي مباراة من اصل 8 قبل سقوطه امام الفريق البافاري.

في المقابل لم يذق بايرن حامل اللقب في المواسم الثمانية الماضية، طعم الخسارة في اخر 12 مباراة في مختلف المسابقات (فاز 11 وتعادل في واحدة). كما أنه فاز على شتوتغارت في 15 من اخر 16 مواجهة بينهما وكانت الخسارة الوحيدة على ارضه في الجولة الاخيرة من موسم 2017-2018 بعد ان ضمن الفريق البافاري اللقب وكانت حينها اخر مباراة رسمية له بقيادة مدربه السابق يوب هاينكيس.

والتقى الفريقان 103 مرات في الدوري الالماني ويتفوق بايرن بفارق كبير اذ حقق 65 فوزا مقابل 18 خسارة في حين تعادل الفريقان 20 مرة.

واعرب مدرب بايرن ميونيخ هانزي فليك عن رضاه عن نتيجة فريقه لا سيما وسط المباريات المضغوطة محليا وفاريا وقال "انا سعيد بالنتيجة، الجميع يدرك انه ليس من السهل اللعب كل ثلاثة ايام وانا واثق من قدرتنا على تقديم الافضل".

وبدأ بايرن ميونيخ المباراة بقوة وكاد يفتتح التسجيل عندما رفع الجناح الفرنسي كينغسلي كومان كرة عرضية داخل المنطقة تطاول لها هداف الفريق ليفاندوفسكي بين ثلاثة مدافعين لكن العارضة حالت دون دخولها الشباك (3).

وفرض شتوتغارت رقابة على مفاتيح اللعب في صفوف بايرن فلم تكن فرص الاخير كثيرة الى ان تمكن اصحاب الارض من التقدم بهدف من تسديدة صاروخية للفرنسي تانغي كوليبالي من على مشارف منطقة الجزاء (20).

وكاد شتوتغارت يضاعف النتيجة في الدقيقة 35 لكن الحارس العملاق مانويل نوير استبسل في التصدي لتسديدة فيليب فورستر.

وأدرك الضيوف التعادل بعد تمريرة من توماس مولر أمامية إلى الفرنسي كومان توغل على اثرها داخل منطقة الجزاء وسدد بيمناه كرة زاحفة على يمين الحارس السويسري غريغور كوبيل (38).

وسجل فورستر هدفا ثانيا لشتوتغارت بعدها بثوان قليلة لكن حكم المباراة ألغاه بحجة أن كوليبالي ارتكب خطأ على نوير منعه من التصدي للكرة (38).

وقبل الدخول إلى استراحة ما بين الشوطين باغت ليفاندوفسكي حارس شتوتغارت بتسديدة بعيدة لمست أطراف أصابعه وتابعت مسارها نحو الشباك (45+1).

وعزز "ليفا" صدارته لسجل هدافي الدوري المحلي برصيد 12 هدفا و15 في جميع المسابقات.

واضاف البديل كوستا العائد للفريق البافاري معارا من يوفنتوس الإيطالي الهدف الثالث بعدما اخترق منطقة الجزاء متلاعبا بالمدافعين وسدد بيسراه كرة خادعة في الشباك (87).

وفي المباراة الثانية، سقط دورتموند على أرضه امام كولن وصيف متذيل الترتيب 1-2 بطريقة مفاجئة، فاهدر ثلاث نقاط ثمينة في الصراع نحو اللقب.

ويعود الفضل بالفوز ا رولأول لكولن إلى السخيري صاحب الهدفين (9 و60)، في حين جاء هدف صاحب الأرض عن طريق البلجيكي تورغان هازار (74).

وبعد ان سجل ستة اهداف في مباراتيه الاخيرتين، لم يكن المهاجم النروجي ايرلينغ هالاند في مستواه، واهدر فرصة جيدة لادراك التعادل في الثواني الاخيرة.

وعلق مدرب دروتموند السويسري لوسيان فافر على نتيجة فريقه بقوله "كان كولن منظما جدا ولم نكن صبورين، كان يتعين علينا نلعب بايقاع اسرع ولم تكن تحركاتنا جيدة".

وخسر دورتموند مركزه الثاني لصالح لايبزيغ الفائز على أرمينيا بيلفيد 2-1، بعدما تجمد رصيده عند 18 نقطة في مقابل 20 نقطة للايبزيغ.

وخرج كولن من معمعة الفرق المهددة بالهبوط مؤقتا بالارتقاء إلى المركز الخامس عشر بست نقاط، وحل محله أرمينيا بأربع نقاط.

وسجل الإسباني أنجيلينو (29) والفرنسي كريستوفر نكنوكو (47) هدفي لايبزيغ، علما أن حارس أرمينيا أورتيغا مورينو تصدى لركلة جزاء سددها النروجي ألكسندر سورلوث (73)، في المقابل سجل فابيان كلوس هدف ارمينيا (75). وزاد بوروسيا مونشنغلادباخ من محن شالكه الأخير بالفوز عليه 4-1.

وتناوب فوريان نوهوس (15) والسويدي أوسكار فيندت (36) والفرنسي ماركوس تورام (52) والنمسوي هانس ولف (80) على تسجيل أهداف مونشنغلادباخ فيما جاء هدف شالكه عن طريق البلجيكي بينيتو رامان (20).

ورفع مونشنغلادباخ رصيده إلى 15 نقطة في المركز السابع وتجمد رصيد شالكه عند ثلاث نقاط في المركز الثامن عشر الأخير.

وشهدت مباراة أونيون برلين وضيفه أينتراخت فرانكفورت نصف "دستة" أهداف تقاسمها الفريقين.

تقدم صاحب الأرض بهدفين سريعين لروبرت اندريخ (2)وماكس كروز (6) لكن الضيوف ردوا بثلاثة اهداف عبر البرتغالي أندريه سيلفا (27 و36) والهولندي باس دوست (79) ليدرك بعدها كروز التعادل (82). وتعادل أوغسبورغ مع ضيفه فرايبورغ بهدف لمثله. وتختتم المرحلة الأحد حيث يلعب باير ليفركوزن مع هرتا برلين ويحل هوفنهايم ضيفا على ماينتس.