أكثر من 20 قتيلا جراء اشتباكات بين مزارعين ومربي ماشية في جنوب تشاد

نجامينا - "القدس" دوت كوم - (أ ف ب) -قُتل 22 شخصًا على الأقل بين يومي الإثنين والثلاثاء في اشتباكات بين مربّي ماشية ومزارعين في منطقة جنوب تشاد التي تشهد صراعات دامية بين هذه المجموعات، بحسب ما ذكر وزير الاتصالات الجمعة.

وقال الوزير شريف محمد زين إن السلطات فرضت حظرا للتجول في منطقة كابيا واعتقلت 66 شخصا.

وقال مسؤول محلي لوكالة فرانس برس مشترطا عدم كشف اسمه، ان مزارعين احتجزوا ثلاثة ثيران تعود ملكيتها لمربي ماشية، بعدما اقدمت الثيران على تدمير حقل في منطقة كابيا.

وخلال محاولة الوساطة التي قام بها المحافظ يوم الاثنين، هاجم مزارعون مربي الماشية بالسكاكين.

وأضاف المسؤول المحلّي ان "المحافظ استطاع إنقاذ نفسه بأعجوبة خلال الهجوم. مربّو الماشية الآخرون الذين كانوا موجودين في الموقع يوم الإثنين قُتلوا جميعهم بأيدي المزارعين. وقد تجمّع مربّو ماشية في المنطقة يوم الثلاثاء لشنّ هجوم مضادّ فقَتَلوا مزارعين بالسهام".

وقال وزير الاتصالات الجمعة في بيان إنّ "الاشتباكات بين المزارعين ومربي الماشية، التي وقعت بين 23 و24 تشرين الثانية/نوفمبر (...) أسفرت عن مقتل 22 شخصا (11 مزارعًا و11 من مربّي الماشية)، وإصابة 34 آخرين بجروح".

وعادةً ما يشهد جنوب تشاد معارك بين مجموعات سكانية، ذلك أن العديد من السكان هناك يحملون السلاح.