سمير فائق عبدالله الدجاني

"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ ا طْملُْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي"

القدس - بمزيد من الحزن والألم وبتسليم بقضاء الله وقدره تنعى زوجة الفقيد غادة وأبناؤه فايق وعرفان وزوجاتهم وشقيقه سامي وابنه محمد وعائلته وشقيقاته سميرة وسمر وسهاد وعائالتهم المغفور لروحه الطاهرة

سمير فائق عبدالله الدجاني "ابو فائق"

الذي انتقل الى رحمته تعالى مساء امس وسيشيع جثمانه الطاهر اليوم الاربعاء ٢٥/ ١١/ ٢٠٢٠ بعد صلاة الظهر من المسجد الأقصى إلى مثواه الأخير. رحم الله الفقيد رحمة وسعة واسكنه فسيح جناته . بسب الظروف الراهنة تقبل التعازي عبر مواقع التواصل الاجتماعي.